منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة ترحب بالزوار من ابناء المنطقة وجميع الاحباب والمريدين داعين لمد جسور التعارف بين الجميع ودوام التواصل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مهدي الدود.. البقاء لله
الأربعاء 07 سبتمبر 2016, 2:26 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» هاوية الحدس
الجمعة 19 أغسطس 2016, 3:06 am من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل سيد أحمد محمد
الثلاثاء 02 أغسطس 2016, 7:27 pm من طرف ناصر البهدير

» قصص .. عبد العزيز بركة ساكن
السبت 23 يوليو 2016, 5:36 pm من طرف ناصر البهدير

» الغالي أوشي.. فرحنا العام
الأربعاء 20 يوليو 2016, 10:27 am من طرف ناصر البهدير

» غياب بطعم الحضور (2)
الأربعاء 06 يوليو 2016, 1:36 am من طرف ناصر البهدير

» الكتابه في العربات (الركشات +الحافلات)
الأحد 12 يونيو 2016, 11:04 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان التوم لاعب التضامن والسكر
الأحد 12 يونيو 2016, 11:00 pm من طرف ناصر البهدير

» أقوال
الأحد 12 يونيو 2016, 12:03 am من طرف ناصر البهدير

» هَيْثَمات.. أحد عشر كوكبا
الخميس 02 يونيو 2016, 2:57 pm من طرف ناصر البهدير

» طرائف رباطاب -مساخة -سرعة بديهه
الخميس 02 يونيو 2016, 1:31 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل آدم حامد
الأحد 29 مايو 2016, 2:32 pm من طرف ناصر البهدير

» من أَنبأَك هذا!
السبت 28 مايو 2016, 10:05 pm من طرف ناصر البهدير

» حبيبنا المصنع
الخميس 26 مايو 2016, 9:40 pm من طرف ناصر البهدير

» زفاف أشرف يوسف
الخميس 26 مايو 2016, 11:27 am من طرف ناصر البهدير

» عبد الله المصري.. ساقية الحس المرهف
الإثنين 23 مايو 2016, 3:35 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن الصباح
الإثنين 23 مايو 2016, 9:23 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مع السكر حتى الصعود
الخميس 19 مايو 2016, 2:40 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قبيلة السكر
الأربعاء 18 مايو 2016, 8:16 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن المساء
الأربعاء 18 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» احزان على عوض سعد
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:23 pm من طرف ناصر البهدير

» افراح ال بشير مهدى
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:12 pm من طرف ناصر البهدير

» الدلاله
الإثنين 16 مايو 2016, 3:21 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» الذكرى الخامسة لتأسيس المنتديات
الخميس 12 مايو 2016, 6:09 am من طرف محمود بلال

» زوله حنينه .. قلبها ابيض
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:29 pm من طرف محمود بلال

»  الأحباب المشرفين..
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:11 pm من طرف محمود بلال

» أفراح آل هشام سيد أحمد صالح
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:33 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» أفراح آل عبد الرؤوف سعيد
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:31 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» افراح ال يحى محمد
الأربعاء 11 مايو 2016, 5:24 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» سيدون .... وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 8:54 pm من طرف محمود بلال

» بلال الصغير وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 7:51 pm من طرف محمود بلال

» الخدمه المستديمه الف مبروك
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:46 pm من طرف نازك يوسف طه

» شهرالشفاعه(شعبان)
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:32 pm من طرف نازك يوسف طه

» مجدى (كجيك)عريس السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:26 pm من طرف نازك يوسف طه

» عيال الفكى عرسان السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:22 pm من طرف نازك يوسف طه

» حافظ عمر .. في ذمة الله
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:02 pm من طرف نازك يوسف طه

» عنتر عريس
الثلاثاء 10 مايو 2016, 1:59 pm من طرف نازك يوسف طه

» إنتــــــــــــــــــباه
الإثنين 09 مايو 2016, 8:42 pm من طرف محمود بلال

» أحمد المصري .. في ذمة الله
الإثنين 09 مايو 2016, 6:32 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» عرفة حميدي.. البقاء لله
الأحد 08 مايو 2016, 9:36 am من طرف ناصر البهدير

» دنان واطة حموري
الجمعة 06 مايو 2016, 9:21 pm من طرف ناصر البهدير

» يا اسمر
الجمعة 06 مايو 2016, 7:51 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قرموني.. ليس وحده!
الخميس 05 مايو 2016, 1:17 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» نهائى (ميلنو)
الخميس 05 مايو 2016, 1:14 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» رمضان جانا
الخميس 05 مايو 2016, 7:20 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مرحــــبا بالتسعة الجدد
الأربعاء 04 مايو 2016, 2:51 pm من طرف نازك يوسف طه

» العنصرية تطفو من جديد
الأربعاء 04 مايو 2016, 12:29 pm من طرف سامر صلاح

» الطيب سعيد(عريســــــا)
الثلاثاء 03 مايو 2016, 10:33 am من طرف ناصر البهدير

» احزان ال هدو
الأحد 01 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» اعتذار
الأحد 01 مايو 2016, 4:17 pm من طرف ناصر البهدير

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

ديسمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية اليومية

مجموعة الفيس بوك
</li></ul><div
 id="follow_fdf"><a target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Facebook"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/facebook10.png"/></a><a
 target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Twitter"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/twitter10.png"/></a></div>


<style>

#follow_fdf {
  float: right;
  background: url('https://i40.servimg.com/u/f40/11/60/75/36/follow14.png') no-repeat scroll 0 5px transparent;
  padding-left: 1098px;
}

#follow_fdf img {
  vertical-align: middle;
  max-height: 50px;
  transition-duration: 400ms;
  -moz-transition-duration: 400ms;
  -o-transition-duration: 400ms;
  -webkit-transition-duration: 400ms;
}

#follow_fdf img:hover {
    transform:rotate(-10deg);
    -ms-transform:rotate(-10deg);
    -moz-transform:rotate(-10deg);
    -webkit-transform:rotate(-10deg);
    -o-transform:rotate(-10deg);
}
</style>
FacebookTwitter

حوامة مع نازك الملائكة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

جديد حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الإثنين 17 ديسمبر 2012, 1:22 pm

ومئات الأسرارِ تكمنُ في دَمْعةِ
حُزْنٍ تلوح في مقلتين ِ
ومئات الألغــاز في سكتة
تهتزُّ خلفَ انطباقةِ الشفتين


هكذا قالتها ( نازك الملائكة ) وكأنها الازمان تأتي لتؤيد فكرة بعض الهنود التي تقول بأن الارواح تلاقت من زمان .. وسبحت في السماء .. كيف تشاء .. ثم تعود ثانية الي جسد جديد ويسمي مولودا جديدا .. رغم انه موجود كروح في الاصل .. وكونه جسدا فهذا فقط هو الجديد .. هذا اعتقاد يدل علي قول الشاعرة (نازك الملائكة ) في ابياتها سابقات الذكر ذيعات الصيت .. مملتئات كأنهن نساء ( البصاولة ) .. وحكيمات كأنهن سليلات بلقيس سبأ .. هززني .. وتركنني كعصفور صغير في مهب ريح شتوية عابرة .. تلك الابيات .. دلت علي ان الاشياء التي نراها ونفعلها هي ذاتها التي يفعلها قوم آخرون .. فتتدور الدائرة هنا .. وغدا هناك .. وهي نفس المشاكل ونفس الازمان وربما نفس الامكان ..
قال عليه الصلاة والسلام : الارواح جنود مجندة .. ما تعارف منها إئتلف وما تناكر منها اختلف .. فلطالما هي كذلك فهذا ايضا دليل علي الدائرة تدور في بوتقة معينة من الازمنة والامكنة التي تحمل تلك الارواح .. ولكن ما يدهشني هو .. ما الذنب التي جنته الاجساد الحاملة لتلك الارواح ؟؟ وما سر بقاء الروح بجسد رائحته منتنة .. ربما لانها لن تستطيع الخروج الا بإذن من الله ؟؟ ام ان هناك ايضا ارواح خبيثة تسكن اجساد نتنة ؟؟ وهل هناك عكس ذلك .. ؟؟ اجساد نتنة تحمل ارواح طيبة .. ؟؟
قلت .. لا يمكن قراءة ما وراء السطور الا عندما تتوصل الي بدايات معينة تقودك الي قراءة تلك االسطور .. وقبل ذاك اعني ان المقل التي لا تدمع .. ربما تحمل ارواحا تبكي وتئن من طول حزن باق فيها .. ولا تستطيع حتي الروح ان تبوح الا في مكان وزمان محددين .. إذن ارهاصات الحزن والألم العقيم لا تكبر إلا بالبوح .. وكذا الفرح والسعادة ..
الكتمان يعني ان وراء كل مقلة متسعة بيضاء .. دمعة سوداء او حمراء ,, تأبي ان تهطل دون إذن .. ولكنها موجودة ..
الكتمان يعني أن وراء انطباقة الشفتين الغاز للفرح والحزن .. تأبي ان تجيئ إلا في حين الإيذان لها بذاك ..
فوراء كل جسد منهك .. مترهل .. هناك خنجر غائر قد غرس بداخله .. وربما كان غارسه احب الناس الي قلبك ..
ووراء كل ابتسامة جميلة .. حالة من الحزن كانت قد مرت عليها .. وربما كان سببها خيانة اخ وصديق وقريب ..
ووراء كل عين متسعة دموع سوداء .. ترفض الاعتراف بمواقف البشر الذين ابقوها دون هطول ..
وقلوبنا هي اكثر مناطق الجسد من تتحمل كل هذه الاشياء من فرح وحزن ..
نقطة سطر جديد :
الحزن يبقي والفرح يبقي ..
الامل يبقي .. والحلم يبقي ..
والذي لن يبقي هو جسدك .. حامل هذه الروح .. فالجسد إناء يحمل تلك الطاهرة .. فهذب جسدك ليليق بروحك .. وهذب روحك لتليق بمن هم حولك ..

خارج النص :
اولئك البشر نحن نحبهم لأنهم يمتلكون مقومات العشق والحب .. ولأنهم اجبروننا علي ان نحبهم غصبا عننا وغصبا عنهم .. فالحب كما الكراهية لا تمتلكهما .. لذا فاجعل قلبك اناء يحتوي علي الجمال .. فتحب الناس ويحبونك ..

وكيف أعادَ لأهلِ القُرى الوالهين القَمَرْ
وأطلَقَهُ في السَّماءِ كما كانَ دونَ مقرْ
يجوبُ الفضاءَ ويَنْثرُ فيه النَّدَى والبُرودهْ
وشِبْهَ ضَبابٍ تحدّر من أمسياتٍ بعيدهْ
وهَمْسًا كأصداء نبعٍ تحدّر في عمْق كهفِ
يؤكّدُ أنَّ الغلامَ وقصّتَهُ حُلْمُ صيفِ



عدل سابقا من قبل خالد حسن بخيت في الأربعاء 19 ديسمبر 2012, 9:33 am عدل 2 مرات



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7293
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الثلاثاء 18 ديسمبر 2012, 9:17 am

ظلامَ الليــلِ يا طــاويَ أحزانِ القلوبِ
أُنْظُرِ الآنَ فهذا شَبَحٌ بادي الشُحـــوبِ
جاء يَسْعَى ، تحتَ أستاركَ ، كالطيفِ الغريبِ
حاملاً في كفِّه العــودَ يُغنّـــي للغُيوبِ
ليس يَعْنيهِ سُكونُ الليـلِ في الوادي الكئيبِ


ظلام الليل وبعض الاشخاص وبعض البشر وبعض الحزن والالم .. هناك تشابه وقاسم مشترك يجمع بين هذه المتغيرات في ظل تواضع المعاني ان هي ارادت ذاك .. بمعني ان الاشياء من حولنا لها طعم مختلف ولون مختلف ووعي مختلف .. وهذا الاختلاف هو سبب لوجود متسع من الضحك والفرح .. ومتسع آخر من العبس والضجر .. ذياك كمثل ان نقول ان الليل بسوداه ووحشته يمثل اجمل ايام العمر لدي العشاق والشعراء والنبلاء وبعض الصالحين .. حيث جاء في الأثر ان بعض الصالحين لم ينم الليل كامله حتي اذن الفجر ... فسأله ضيفه عن لماذا لم تصلِ من الليل ؟؟ فقال كنت اتأمل قوله صلي الله عليه وسلم ( يا ابا عمير .. ما فعل النقير ؟ ) فاستخرجت منه ستين فائدة .. ونفس ذاك الليل .. يمثل متسعا من الهم والحزن والضجر .. ويكون ملاذا صامتا للهائمين ودموع الكثيرين منا لا تهطل الا ليلا ..
ان اخذنا الاشخاص والبشر من حولنا .. وتأملنا فكرة الليل التي لخصتها الشاعرة (نازك الملائكة ) لبرز الي مخيلتنا كثير من التلاقي والتشابه .. وكأن الليل يساوي الانسان .. كيف ذاك ؟ عندما تعرف ان كلاهما يحملان الجمال والقبح .. الحزن والفرح ..
قالت ( نازك الملائكة ) وهي تخاطب الليل ؟؟ ان ذاك قادم نحوك .. وتشبهه بطاوي أحزان القلوب .. وتبشره بمقدمها نحوه وما يعنيها من سكون قد تصب فيه جام غضبها وهي تحمل ( عوداً ) لتغني للحب والجمال .. وهي التي تفقد من يحبها .. و مع ذلك تغني للجمال .. واين هذا الغناء ؟ في جنح الظلام وتحت استار الليل البهيم .. يا لهاتيك الروعة عندما يجتمع الليل والعشق والجمال والألم .. !!! ما لتلك الروعة من انتهاء .. في مخيلتي الآن ان شاعرتنا لم تذهب الي الليل . وربما عمرها المديد كله لم تري ليلا طبيعيا وانا اعني الليل الذي لا تتكون به شمس ولا ضياء .. ولكنها تعرف ان ذاك الليل يحمل هموم اقوام كثيرون .. وكذلك يحمل عشاقا لا يلتقون الا ليلا .. فيخلقون من سواد الليل وحزنه فرحا نبيلا ...
نقطة سطر جديد :
جاءتي بعد انتهاء منتصف الليل .. تقرع بابي بيتي .. وانا ارتعد من شدة الخوف .. لأن لقاء الاحباب خلسة يكون غريبا لاول مرة .. نظرت اليها من ثقب الباب .. فإذا ريح العطر يسبقها اليّ .. فتنهدتُ واعتصرتُ آهة مليئة بالرجولة .. فحمدت الله كثيرا .. وفتحت الباب الذي لم يسد إلا بعد سويعات من العشق الحرام .. ووادعتها لأن ضوء الصباح انذرنا بالقدوم .. لم نعلم مجيئه إلا بصياح الديكة حولنا .. ذهبت .. وتركتني ادعو الله ان يحفظها ولا يعلم بذنب عشقها احد I love you .. فبينما انا ادعو لها .. شممت رائحة عطرها بكفي Mad .. والكف تعانق العشيقة بلا ورع .. وذات الكف تدعوا الله بورع شديد ..
خارج النص :
ربما لم تفهم هي معاني كثيرة ..
ومنها معني الذين حولها ..
ومعني التلاحم .. والتفاني
والعمل الجماعي العام ... فستبقي جاهلة حتي تكبر ..


أَنْصتي هذا صُراخُ الرعْدِ ، هذي العاصفاتُ
فارجِعي لن تُدْركي سرّاً طوتْهُ الكائنــاتُ
قد جَهِلْناهُ وضنَــتْ بخفايــاهُ الحيــاةُ
ليس يَدْري العاصـفُ المجنونُ شيئاً يا فتاةُ
فارحمي قلبَكِ ، لــن تَنْطِقُ هذي الظُلُماتُ


عدل سابقا من قبل خالد حسن بخيت في الأربعاء 19 ديسمبر 2012, 9:37 am عدل 1 مرات



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7293
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الثلاثاء 18 ديسمبر 2012, 7:20 pm

تسأل ماذا أقصد ؟ لا , دعني , لا تسأل
لا تطرق بوّابة هذا الركن المقفل
اتركني يحجب أسراري ستر مسدل
إنّ وراء الستار ورودا قد تذبل
إن أنا كاشفتك , إن عرّيت رؤى حبّي
وزوايا حافلة باللهفة في قلبي
فستغضب مني , سوف تثور على ذنبي
وسينبت تأنيبك أشواكا في دربي

لكِ الله يا ايتها نازك الملائكة .. حولنا استفهامات كثيرة لا نستطيع ان نعبر عنها باللسان .. فمنها قد تكون محرجة قاسية قد تفتك بمن احببناهم فتكا كذاك الذي اصاب قوم صالح .. فلا كبير امام استفهاماتنا .. والحكمة ابلغها في ان نعبر عما بداخنا بالنظر والوجوم .. او حتي بالابتسامات الصفراء .. وان عزّ الامر فالصمت ابلغ حديث في بعض الاحايين .. تعجز بعض الاحرف عن رثاء اشخاص تعتقد فيهم الخير فيسقطون سقوطا مدويا في الحضيض .. فيرتدون اسفل سافلين .. وذاك دون ان يهتموا بحتمية السقوط .. بل يعتقدون انهم القمة التي يستهويها جميع النبلاء .. وانت في نفس الحين تكون قد اسقطهم حتي انك مِلتَ نحو الناحية الثانية حتي لا تسمع صوت ارتطامهم بنهاية التاريخ .. والحكمة البالغة في البوح عن هذا السقوط .. وهو كتمانه عن الاصدقاء والاحباب الذين جاوروا ذاك الساقط عن القلب ... حتي لا يسقطوا معه .. فذاك ايضا يكون بتوجيه اللوم لك .. وعتابك عتابا مجلجلا .. فاولئك لا يفهمون عنك وعنه الا الخير .. وانت الوحيد الذي تعرف صغائر تلك النفوس ..
نقطة سطر جديد :
ما بقدر ابوح انا ما دائر اصرح
يمكن قولي روح يمكن قول يجرح
يمكن شيئ يفوح والناس ما بتريح ..

خارج النص :
لو كان البوح عن الاشياء كلها ممكنا .. لظللنا بلا سكوت .. ولهربت الحياة عن الدنيا .. واصبح ضجيج الكون عاهة تصيب الأرض .. وسيبقي سر البقاء والوجود .. واشياءنا الخاصة رهن ذاك المكان الآمن الذي نحفظ فيه ما نريد كتمانه .. ذاك المكان الذي يحوي اسرار النفس .. واسرار الاعتقد .. واسرار الجريمة .. واسرار الحب والكراهية .. فــ الله وحده هو من يعلم ذاك المكان وما فيه ..


عدل سابقا من قبل خالد حسن بخيت في الأربعاء 19 ديسمبر 2012, 9:37 am عدل 1 مرات



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7293
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الأربعاء 19 ديسمبر 2012, 9:25 am

فيم هذا الصراع يا أيها الأحياءُ؟
فيمَ القتالَُ؟ فيمَ الدماءُ؟
فيمَ راح الشُبّانُ في زهرة العُمر
ضحايا وفيم هذا العداءُ؟
أهْو حبُّ الثراءِ؟ يا عَجَبَ القلبِ!
و ما قيمة الثراء الفاني؟


تواصل الرائعة ( نازك الملائكة ) روعتها .. عندما تتساءل عن صراع بين كل عنصرين غير متساويين في الشيئ الذي يتصارعان من اجله .. ويبقي في نهاية الامر صراع بلا جدوي .. وكأن شاعرتنا عندما بدأت تساؤلها تدرك - وكما هو ديدن قصائدها - ان الصراعات جزء من الحياة وان حياة البشر الاوائل منذ آلاف السنين .. وحياة البشر الآن هي نفسها بمقياس الصراعات .. فدوما هناك من يصارع باعتقاد باطل وهناك من يصارع باعتقاد صحيح .. وهناك بين هولاء .. والحقيقة هي التي ستنصر في النهاية .. كما ان الامثلة الكثيرة التي تحوم حولنا قد نجد فيها ضالتنا .. فنغوص بعض الاحيان في الذاكرة لنجلب مثالا حيا لصراع احتدم بين ذكر وانثي .. والانثي تعتقد انها الاجمل والافضل والانقي والاطهر .. والذكر لا يعير اهتمام لهذ الاشكاليات بل يعتبرها انها شكليات تمثل اشكاليات .. ولكنه ايضا يتحدث عن الحقائق وليس عن المعتقدات .. الذكر يبحث عن الحقيقة التي يراها كل الناس انها هي فعلا الحقيقة .. بينما الانثي تنظر الي نفسها ومن حولها من عشاق وحواريين .. وتتساءل لما كل هولاء حولها ؟؟ ولماذا يعشقونها ؟؟ اسئلة تجيب عليها الانثي بنفسها .. لأني الاجمل والافضل والانقي والاطهر .. وبهذا الاعتقاد تصاب دوما الانثي بمتلازمة السقوط الفكري .. فيصيبها الغرور الذي يعمي البصيرة .. فتدور دائرة الصراعات .. ويأبي الذكر الاستسلام لما تسميه الانثي بالجمال والنقاء والطهر والفضل .. ويؤمن ان الحقيقة ستظل حقيقة .. وان الاشكاليات في الشكليات لا تمثل محورا مهما بالنسبة للذكر .. لذلك قد تهرب الانثي اذا احتدم الصراع لان ارضيتها تتقوي بمن هم حولها .. وليست الحقيقة .. حب الثراء عند شاعرتنا هو شيء شكلي جدا جدا .. وهو كمثال لشكليات الانثي كالجمال والفضل والطهر والنقاء .. فكلها لا يجب ان نتقاتل ونتصارع من اجلها .. والاهم هو الحقيقة .. فالحقيقة دوما تكون كالشمس .. مهما حاولت السحب اللمتراكة حجبها إلا انها ستنقشع اما ويلات حرارة الشمس ..
نقطة سطر جديد :
يا عايش فى دنيا
من أوهام خيالك
يا تاعب ضميرك
وما رتيان لحالك
ما تودر شبابك
روق وهدي بالك ..

خارج النص :

قد سألت البحر يوما .. هل انا يا بحر منك ؟؟ البحر دا زاتو محتار في المصيبة الوقعت فوق راسي دي .. ومتمحن معاي .. وعارف اني مصائبي كتار .. بس ما متخيلها انها تصل للدرجة دي .. .. !!! يا بحر هوووي .. خليني في حالي وشوف خبر موجك شنو ؟؟



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7293
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف ام تساب في الأربعاء 19 ديسمبر 2012, 10:02 am

خواطر غاية فى الروعة والجمال
حتى لا نفسد عليك روعة الكتابة اكتفى بالمتابعة فقط



كسرة
غايتو حوامتك مع الملائكة دى كان شافتها المدام بتجيك مفراكة طايرة
لا عليك حوم حوامتك
Basketball Basketball Basketball Basketball Basketball Basketball

ام تساب
مشرفة سابقة
مشرفة سابقة

عدد المساهمات : 1151
نقطة : 5562
تاريخ التسجيل : 14/05/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الإثنين 24 ديسمبر 2012, 9:11 am

شكرا لك ايتها النبيلة ..
حضورك اصابني في مقتل ..
بعد ان عرفت ان ( حوامتي ) مع الملائكة .. خطأ يعتقده النساء
اضحكتني ( كَََسرتك ) .. وارجعتني الي صوابي ..
فشكرا لك علي هاتيك الروعة ..



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7293
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الإثنين 24 ديسمبر 2012, 9:28 am

لم يا حياة ؟؟
تذوي عذوبتك الطرية في الشفاه
لم ، وارتطام الكأس بالفم لم تزل
في السمع همس من صداه
ولم الملل
يبقى يعشش في الكؤوس مع الأمل
ويعيش حتى في مرور يدي حلم
فوق المباسم والمقل ؟؟


أذات الاسئلة الهائمة تعود من جديد .. وذات الاسئلة والتخوم تجول حولنا .. واستفهامات تدور حولنا وشاعرتنا .. ولا ندري لها عن اجابة .. نشتاق الي من يجيب صمت الحياري وسكون الليل .. نحتاج الي من يرد علينا بكل شجاعة عن كثير من الآلام التي تحطمت علي احقاد الجبناء .. واطماع العملاء .. وهوان الحق عليهم وهوانهم علي الحق .. قومنا الذين نحبهم لا يفهمون عن الحب الا ما يقدر بحفنة من العشق الحرام .. اولئك قومنا الذين نحن معهم .. نجلهم .. ونحترمهم .. ونرفل معهم في محاريب السعادة .. الا انهم لا يأتوننا الا بقدر ما يعتقدون او يفهمون .. ولا يدركون عن كنه الحقيقة لا قليلا ولا قليلا جدا .. فكيف يكون العيش والسرور معهم ؟؟ وتلك الاسئلة الحائرة تحوم حولنا ولا تهتدي الي سبيل ..
ترهات شئنا ان نسميها ..
رخوة العمر سماها غيرنا
تبلد الذهن قالها بعضنا .. فانتهرهم الاخرين .. لا ليست لهذه الدرجة ..
عدم الادارك ؟؟ ربما كان ذاك الفهم هو من صفق له الجميع وبلا استثناء .. قالوا ان من حولنا يصيبهم عدم الادارك .. فحمد الله الجميع .. لانهم عرفوا وفي نهاية الامر ما شر ما يدور حولهم .. فكانت البسمات والضحكات .. وبعض من السعادة بدأت ترتسم في وجوههم .. من جديد .. فمعرفة المشكلة خير من الف علاج بدونها ..

نقطة سطر جديد :
كذاك الذي تنتظره علي قارعة الطريق لتحظي منه بنظرة و تحية .. فيعطيك اياها .. ثم بعدها وبمرور الايام .. يغير طريقه .. ليري .. ان كنت ستتبعه ام لا .. وانت في غمرتك لا تفهم اي طريق سلك ذاك المارد .. فتجلس كما كنت في طريقك في اتنظارعودته يوما ما .. ولكنه يعتقد انك لا تحبه .. ولانه لا يدرك ما بك .. ولا تدرك انت طريقه .. فتكون هناك آلام سببها عدم الادارك ..

خارج النص :
لو كان صبر يابانه يوم وإتمده فى ضـل اليـقــــان
لو كان رجى الأقدار تجى وخلى القياده على الزمان
لو كان عرف انو البسير فوق الدرب يوصـل ضمان
ماكان شقى القلب الودود و يابانه ماكان اللكــــــان

هو عليكم الله انا الجابرني علي أكل البليلة بي حصحاصها شنو ؟؟



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7293
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف عائد السيد في الإثنين 24 ديسمبر 2012, 4:13 pm

لم يا حياة ؟؟
تذوي عذوبتك الطرية في الشفاه؟؟
*********
ولم الملل
يبقى يعشش في الكؤوس مع الأمل؟؟
********
دي اسئلة ماعندها اجابة يابنيَ..... شأنها شأن الروح وكنهها
والجميل أن هنالك مسكنات ومضادات حيوية تستخدمها نازك
الملائكة كدواء مقابل كل داء,,, فمثلا الامل علاج الملل ونداوة
الشفاه هي كالخمر لذة للشاربين دواء للكبت والحرمان ,,,,
شتــــــــــــــــــرة:
ياخي طالما الدواء أوالمسكن متوفر,,, بتسأل ليه؟؟؟؟

عائد السيد
الادارة الفنية
الادارة الفنية

عدد المساهمات : 1020
نقطة : 5572
تاريخ التسجيل : 04/02/2011
العمر : 41
الموقع : سكر حلفا
المزاج : inconsistency

http://halfasugar.mam9.com/u73contact

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جديد رد: حوامة مع نازك الملائكة

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الثلاثاء 25 ديسمبر 2012, 8:49 am

استاذي القامة عائد
نازك عندما تسأل .. فإنها لا تريد اجوبة علي تلكم الاستفهامات
وانما هي محاولة لــ لفت الانظار حول تلك الاشياء
لنفهمها بعمق اكثر .. وبوعي اكثر
انها دعوة لكي نتجول حول انفسنا ..
حول ذواتنا ..
حول انانيتنا لنتعرف علي ان الجو حولنا مليء حد الضجر بتلك الاستفهامات ..
والسؤال في معرض الحاجة الي اجابة يكون ( زرزرة )
اشكرك يا وريف علي روعة مرورك .. واحذر مفراكة القوم



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7293
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى