منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة ترحب بالزوار من ابناء المنطقة وجميع الاحباب والمريدين داعين لمد جسور التعارف بين الجميع ودوام التواصل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مهدي الدود.. البقاء لله
الأربعاء 07 سبتمبر 2016, 2:26 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» هاوية الحدس
الجمعة 19 أغسطس 2016, 3:06 am من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل سيد أحمد محمد
الثلاثاء 02 أغسطس 2016, 7:27 pm من طرف ناصر البهدير

» قصص .. عبد العزيز بركة ساكن
السبت 23 يوليو 2016, 5:36 pm من طرف ناصر البهدير

» الغالي أوشي.. فرحنا العام
الأربعاء 20 يوليو 2016, 10:27 am من طرف ناصر البهدير

» غياب بطعم الحضور (2)
الأربعاء 06 يوليو 2016, 1:36 am من طرف ناصر البهدير

» الكتابه في العربات (الركشات +الحافلات)
الأحد 12 يونيو 2016, 11:04 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان التوم لاعب التضامن والسكر
الأحد 12 يونيو 2016, 11:00 pm من طرف ناصر البهدير

» أقوال
الأحد 12 يونيو 2016, 12:03 am من طرف ناصر البهدير

» هَيْثَمات.. أحد عشر كوكبا
الخميس 02 يونيو 2016, 2:57 pm من طرف ناصر البهدير

» طرائف رباطاب -مساخة -سرعة بديهه
الخميس 02 يونيو 2016, 1:31 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل آدم حامد
الأحد 29 مايو 2016, 2:32 pm من طرف ناصر البهدير

» من أَنبأَك هذا!
السبت 28 مايو 2016, 10:05 pm من طرف ناصر البهدير

» حبيبنا المصنع
الخميس 26 مايو 2016, 9:40 pm من طرف ناصر البهدير

» زفاف أشرف يوسف
الخميس 26 مايو 2016, 11:27 am من طرف ناصر البهدير

» عبد الله المصري.. ساقية الحس المرهف
الإثنين 23 مايو 2016, 3:35 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن الصباح
الإثنين 23 مايو 2016, 9:23 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مع السكر حتى الصعود
الخميس 19 مايو 2016, 2:40 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قبيلة السكر
الأربعاء 18 مايو 2016, 8:16 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن المساء
الأربعاء 18 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» احزان على عوض سعد
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:23 pm من طرف ناصر البهدير

» افراح ال بشير مهدى
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:12 pm من طرف ناصر البهدير

» الدلاله
الإثنين 16 مايو 2016, 3:21 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» الذكرى الخامسة لتأسيس المنتديات
الخميس 12 مايو 2016, 6:09 am من طرف محمود بلال

» زوله حنينه .. قلبها ابيض
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:29 pm من طرف محمود بلال

»  الأحباب المشرفين..
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:11 pm من طرف محمود بلال

» أفراح آل هشام سيد أحمد صالح
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:33 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» أفراح آل عبد الرؤوف سعيد
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:31 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» افراح ال يحى محمد
الأربعاء 11 مايو 2016, 5:24 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» سيدون .... وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 8:54 pm من طرف محمود بلال

» بلال الصغير وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 7:51 pm من طرف محمود بلال

» الخدمه المستديمه الف مبروك
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:46 pm من طرف نازك يوسف طه

» شهرالشفاعه(شعبان)
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:32 pm من طرف نازك يوسف طه

» مجدى (كجيك)عريس السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:26 pm من طرف نازك يوسف طه

» عيال الفكى عرسان السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:22 pm من طرف نازك يوسف طه

» حافظ عمر .. في ذمة الله
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:02 pm من طرف نازك يوسف طه

» عنتر عريس
الثلاثاء 10 مايو 2016, 1:59 pm من طرف نازك يوسف طه

» إنتــــــــــــــــــباه
الإثنين 09 مايو 2016, 8:42 pm من طرف محمود بلال

» أحمد المصري .. في ذمة الله
الإثنين 09 مايو 2016, 6:32 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» عرفة حميدي.. البقاء لله
الأحد 08 مايو 2016, 9:36 am من طرف ناصر البهدير

» دنان واطة حموري
الجمعة 06 مايو 2016, 9:21 pm من طرف ناصر البهدير

» يا اسمر
الجمعة 06 مايو 2016, 7:51 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قرموني.. ليس وحده!
الخميس 05 مايو 2016, 1:17 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» نهائى (ميلنو)
الخميس 05 مايو 2016, 1:14 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» رمضان جانا
الخميس 05 مايو 2016, 7:20 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مرحــــبا بالتسعة الجدد
الأربعاء 04 مايو 2016, 2:51 pm من طرف نازك يوسف طه

» العنصرية تطفو من جديد
الأربعاء 04 مايو 2016, 12:29 pm من طرف سامر صلاح

» الطيب سعيد(عريســــــا)
الثلاثاء 03 مايو 2016, 10:33 am من طرف ناصر البهدير

» احزان ال هدو
الأحد 01 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» اعتذار
الأحد 01 مايو 2016, 4:17 pm من طرف ناصر البهدير

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

ديسمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية اليومية

مجموعة الفيس بوك
</li></ul><div
 id="follow_fdf"><a target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Facebook"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/facebook10.png"/></a><a
 target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Twitter"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/twitter10.png"/></a></div>


<style>

#follow_fdf {
  float: right;
  background: url('https://i40.servimg.com/u/f40/11/60/75/36/follow14.png') no-repeat scroll 0 5px transparent;
  padding-left: 1098px;
}

#follow_fdf img {
  vertical-align: middle;
  max-height: 50px;
  transition-duration: 400ms;
  -moz-transition-duration: 400ms;
  -o-transition-duration: 400ms;
  -webkit-transition-duration: 400ms;
}

#follow_fdf img:hover {
    transform:rotate(-10deg);
    -ms-transform:rotate(-10deg);
    -moz-transform:rotate(-10deg);
    -webkit-transform:rotate(-10deg);
    -o-transform:rotate(-10deg);
}
</style>
FacebookTwitter

النور طنطا.. في حوار خاص

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

النور طنطا.. في حوار خاص

مُساهمة من طرف ناصر البهدير في الأحد 09 يونيو 2013, 1:18 am

في حوار مع منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة..
النور طنطا: لا يمكن نسيان أهل المصنع مهما كان
في المصنع تعرفت على نوعية نادرة في طريقة تعاملها
اشتهرت كمزارع أكثر مما عرفت كلاعب كرة القدم
كنت بصراحة أرى اللعب في أندية القمة صعباً للغاية
تمنيت أن أكون في مستوى اللاعب الفلتة محمد عو
ض

حوار: ناصر البهدير



الكابتن.. النور طنطا

مثل ذلك الأزرق الدفاق الذي يمد سوداننا الحبيب بالحياة والرفاه، دوما هنالك أناس بيننا يمشون بالمحبة ويصنعون الدهشة والمتعة والروعة في حياتنا وتبقى ذكراهم خالدة في خبايا الذاكرة.. وهم ينسجون في طياتها سيرتهم الوضيئة والجميلة بحياد الذين نحبهم لوجه الله تعالى .. هكذا هم يسافرون في دروبنا بالحب ويقيمون في أوديتنا بزاد الإنسانية الشفيفة.
من هؤلاء شاب جميل وأكثر من رائع إمتطى راحتله صوب مدينة مصنع سكر حلفا الجديدة قٌبيل منتصف ثمانينات القرن الماضي.. مشى بين الناس بالموهبة الفذة والذكاء الفطري والتواضع والأدب الجم والأخلاق الرفيعة.. خلق لنفسه هالة من الشهرة والنجومية وذاع صيته بين الناس.. لاعب فذ ومن طراز نادر وفريد، يجيد اللعب بكلتا قدميه وبمهارة كبيرة قلَّ مثيلها ولم يكن معروفاً بين الجميع بأن قوة ضرباته تكمن في قدمه اليسرى.. وبذا ينطبق عليه قول الفيلسوف الالماني شوبنهاور: "المهارة تصيب هدفاً لا يمكن لأحد أن يصيبه، أما العبقرية فتصيب هدفاً لا يمكن لأحد أن يراه".. وهكذا كان (النور البشير النور) المشهور بـ(النور طنطا) بمصنع سكر حلفا الجديدة والمشهور أيضاً بلقب (الجوهري) بقريته الوادعة (البويضاء) الواقعة شرق مدينة الجنيد (المصنع)..
من مواليد العام 1963م بقرية البويضاء حيث تلقى تعليمه الأبتدائي بها ومنها إنتقل إلى الجنيد (المصنع) لدراسة الثانوي العام (المتوسطة)، ومن ثم درس الثانوي العالي برفاعة الثانوية العليا، وبعدها سافر إلى مصر للدراسة في المعهد الفني التجاري بمدينة طنطا حيث تخرج منه بدرجة الدبلوم الفني متخصصاً في الحسابات المالية.
كان لقاءنا به في صباح الجمعة المباركة الموافق 12 أبريل 2013م في بيت تسكنه المودة والرحمة والهدوء الذي إمتاز به ذات يوم وقت أن كان يجيد العزف على الكفر كيفما إتفق له.. وشاء حظ هذا الساحر الكبير والذي لم تحظ به أندية القمة ولا سوداننا الحبيب مؤخراً أن يكون مزارعاً مشهوراً يفلح الأرض بعد أن غادر المستطيل الأخضر دون رجعة..
جلسنا إليه لأكثر من ساعتين من الزمان قلبنا فيها أوراق دفاتر الأيام الخوالي وذاكراته المعتقة بروح أهل مصنع سكر حلفا الجديدة وحقول قصب السكر، إنساب بيننا الحديث وجرى بدون اتفاق على قول شيء معين ومحدد وإنما إنداحت الحروف كما باسقات الحقول التي تلف القرية من كل جانب وتحف خاصرتها كخاتم ذهبي يلمع في فضاء شرق النيل الأزرق.. فكان اللقاء بطعم صباحات الجزيرة المشرقة والمفعمة بالود والكرم الحاتمي الذي حفنا به بين جنبات دياره المضيافة، فطاف وحلق بنا فوق مدارات نجوميته الباذخة والتي كانت سيرة منضدة بالعطر ومسربلة بالعطاء من مسيرة ظافرة خاض عبابها الجميل والانسان الطيب.. النور طنطا.. فماذا قال لنا في تلك السانحة النادرة التي أتاحها لنا أخوة وأصدقاء وأهل بدءً بالأصيل والجميل والأرباب يوسف طه يوسف الباشمفتش الزراعي السابق بمصنع سكر حلفا الجديدة وحالياً بسكر الجنيد، وابنته الأخت نازك يوسف المهندسة ومسؤولة النظم والمعلومات بالابحاث الزراعية بسكر الجنيد، والباشمهندس السابق بمصنع سكر حلفا الجديدة وصديقي صابر عباس سليمان بمصنع سكر سكر الجنيد حالياً، وأبناء (البويضاء) الأخوان على محمد الأمين (الكفات) بمصنع سكر الجنيد والذي كان له القدح المعلى في إجراء الحوار، وياسر محمد احمد (مولانا) الموظف بالأبحاث الزراعية، وكما لا أنسى أن أقدم شكري وتقديري للأخ مدير مكتب متابعة مصنع سكر حلفا الجديدة بشركة السكر السودانية في الخرطوم وابن حلة البويضاء الأخ الطيب محمد صديق قادح شرارة هذا الحوار..





على محمد الامين (ود الكفات)

ما هى الأسباب التي دعتك للحضور والاستقرار في مدينة مصنع سكر حلفا الجديدة لفترة من الوقت؟
كأسباب إي إنسان يتطلع للمستقبل وإلى الإستقرار في الحياة إنصب تفكيري في ضرورة توفير ملاذ عمل يناسب مؤهلاتي وتزامن ذلك قرب إنتهاء دراستي بمصر ومع دعوة قدمها لي ابن عمتي المفتش الزراعي سابقاً بمصنع سكر حلفا الجديدة صديق أحمد الامين (كسبرة) والذي لعب دوراً كبيراً في حضوري إلى المصنع، ولقد قال لى: (رايك شنو تجي البلد ديك وتشوفه؟).. قلت ليهو: (خلاص ما عندي مانع بعد اتخرج بجيكم هناك ان شاء الله وفعلا قد كان).
متى كان ذلك؟ ما هو شعورك وأنت متجه إلى بلد لم تكن تعرفه من قبل؟
على ما أذكر سنة 1984 او1985 تقريبا.. إتخرجت من جمهورية مصر العربية وعدت إلى السودان ومسقط رأسي ومنها غادرت عبر بص (اشرنكيل) بشعور وأمل كبير واستقبلني أهل المصنع بصدر رحب وكان النشاط الرياضي وقتها كبيراً، وأصر الجميع على أن العب وأمارس نشاطي في مجال كرة القدم وأن أستقر بالمصنع ..بالفعل بدأت اللعب ومنها تم تسجيلي لفريق السكر حيث لعبت فيه لفترة من الوقت ومن ثم تركته وعدت إليه راجعاً مرة أخرى.. وخلال فترة وجودي البسيطة تعرفت في المصنع على نوعية من الناس نادرة في طريقة تعاملها من كل النواحي سوى من الناحية الاجتماعة أو الثقافية أو الرياضية ولا يمكن لإي إنسان أن ينسى أهل المصنع مهما كان.. فالمصنع سودان مصغر.. بلد يحمل كل المعاني البتحملها البلدة الطيبة.. بلد كان رخياً وجميلاً وأناسه طيبون.
ما هم أبرز اللاعبين الذين زاملتهم بفريق السكر؟
من الذين زاملتهم وكانوا دفعتي اللاعب الخلوق سيد عبد السلام، عطا عبد الرحمن مواطن، تاج السر المحاسب، عبد الله قرني، عادل الحاج، جمال أحمد ابراهيم، هاشم فقيري، عربي، محمد جمعة، وأحمد وهذا اللاعب الأخير كان يسكن بحى البركس..
لأي الفرق لعبت من أندية حلفا الجديدة غير فريق السكر؟
لم ألعب في أندية حلفا الجديدة، لكن نادي الاهلي بكسلا جاء إلى وفاتحني في أمر العب معه وكذلك نادي الشباب بكسلا لكن لم تكن عروضهم بمستوى معالجة هاجس الاستقرار فعدت راجعاً إلى المصنع مرة أخرى لفريق السكر حتى جاءت إدارة مريخ حلفا ففاوضتني للعب لفريقها العملاق وقتذاك لكن أيضا رفضت عرضهم.
لماذ رفضت وقتذاك كل هذه العروض؟ هل لأسباب مالية أم شيئاً أخر؟
كانت الأسباب مادية في مجملها.. في ذلك الوقت كان هنالك لاعبون ذوي مهارت عالية وممتازون معنا حاول البعض مساواتهم بالاخرين لكن الإدارة اعتذرت لظروف تخصها، وحينها قلنا لهم طالما هذه هى الأوضاع لا مانع لدينا للعب في فريق السكر لأننا نعرفه ويعرفنا فلا داعي للتسجيل في فريق أخر.
في إي الاقسام عملت بالمصنع؟
اشتغلت في قسم الحسابات التابع للإدارة المالية.. وأيضا قدمت للعمل في الجمعية التعاونية لسايقي الشاحنات (القندرانات) وقتها كان يديرها كبارة، لقد اخترت للعمل فيها من بين 45 متقدما حيث نلت المركز الأول بعد أداء الامتحان وذلك الفضل من الله ومنها عملت فيها وفي نفس الوقت كنت أعمل في المصنع حتى العام 1989م.
لماذا تركت المصنع رغم ما وجدته حينئذ؟
بعد تركي للوظيفة بقسم الحسابات إتجهت للعمل التجاري لفترة من الوقت بمنطقة حلفا الجديدة حتى جاءت حكومة الإنقاذ وحدت من عملنا وتحركنا كثيراً خاصة في عبور الكباري بالمنطقة مما قلل من نشاطنا التجاري حتى إضطريت للمغادرة لأنني تعودت على العمل التجاري وأصبحت لا أقدر على أي عمل سواه..
ما هى الأندية التي لعبت لها بدوري المصنع؟
لعبت في دوري المصالح بالمصنع ضمن فريق القسم المالي أما على مستوى الأندية لقد لعبت لصالح فريق الأهلي بالسوق الذي كان على رأس إدارته اوكير وزاملت فيه اللاعب عطا مواطن وكمال أحمد الحاج، وأيضا لعبت في حى البركس مع فريق الوحدة وزاملت اللاعب ناصر كمال والرشيد يعقوب والرشيد ومحمدو أحمد مالك وأحمد زين وعادل محمد على وكان الفريق يمثل الحى الغربي بالبركس.
بالرغم من أنك كنت تسكن حى الموظفين لماذا لم تلعب لأندية المنطقة؟
صحيح سكنت لفترة في حى الموظفين لكن بحكم تركيبة المنطقة وانعزالها عن بقية أحياء المصنع مما جعلني أتجه إلى المنطقة الغربية الحيوية من المصنع خاصة السوق الذي كنا ندوام على حضورنا إليه في المساء إضافة إلى عملي كان قريبا من السوق.







الكباتن .. النور طنطا

من أشهر اللاعبين المبرزين في أندية المصنع؟
في المصنع كُثر مثل هؤلاء ولكن أتذكر جيداً من منطقة الموظفين شوقي محمد على، وياسر محمد الحسن وكان يلعب حارس مرمى، وصالح محمد صالح فقيري (ما انساهو كلو كلو)، ومحمد عبد الرحمن، (وبعدين في ولد اسمو.. ود يوسف كتائب صغير كدا.. طارق ولا محمد ما عارف!).. أما في البركس هنالك كٌثر، أتذكر جيداً شوقي خليل حارس المرمى، علاء الدين عيسى، ناصر كمال، عبد الرحيم الظلط هؤلاء كانوا مشهورون .. أما حارات الحلة كان هنالك اللاعب على ابراهيم، هاشم فقيري، قمر، عربي، يوسف أحمد الحاج، جمال ابراهيم، خميس ابرهيم، مامون عيسى، هاشم قوني.. وكما لا أنسى اللاعب الخلوق سيد عبد السلام مقبول كان من اللعيبة المميزين جدا ضمن فريق السكر وكان ممتاز في أدائه و(فاهم شديد في الكورة).
بالرغم من تميزك بمهارات عالية وكبيرة لماذا لم تلعب في الاندية الكبرى والقمة؟.. هل شغلتك الحياة أم شيئاً أخر؟
نصحني الكثير من الأهل والمعارف والأصدقاء باللعب في فريق اتحاد مدني، بالفعل جرت مشاورات لدرجة إجراء عدد من التمارين وموافقتي على التوقيع مقابل تأمين وظيفة لكن لظروف ما لم أستطع أن أسجل في الفريق وغادرت مدني.. وأيضاُ ذهبت لكنانة للعمل ووجدت الترحيب ومع ذلك غادرت على عجالة، وكذلك ذهبت إلى كوستي وعطبرة حيث وجدت الترحيب التام، لكن وقتذاك كنت شاباً وصغيراً وممتليء بالطموحات والامال الكبيرة مما حال بيني وبين الإستقرار في مكان معين واللعب في أحد أنديته لذا لم أستقر على الإطلاق. لكن لعبت بمدينة رفاعة في أندية الهلال والتاكا وكما لعبت لفترة من الوقت لمنتخب الجنيد (المصنع).
أما أندية القمة (المريخ والهلال) حقيقة لم تتصل بي لكن فريق النيل العاصمي، اتصل بي للتوقيع له، وفي ذلك الوقت كان به المدرب يوسف مرحوم، وكذلك نادي الموردة بادر واتصل بي للتوقيع، وكانت هنالك زيارات لكن قدر الله الا يتم التسجيل لأي من الناديين.
إلى أين اتجهت بعد أن غادرت مصنع سكر حلفا الجديدة؟
بعد أن غادرت حلفا الجديدة وتركت العمل هنالك عدت واستقريت بقريتي (البويضاء) وسط أهلي.. وبما أن المنطقة زراعية وبها الأراضي لم أجد شيئاً غير أن أمارس مهنة الزراعة وقد كان والحمد لله أصبحت مزارعاً وبدأت أزرع البصل والطماطم والحمد لله وفقني ربي كثيراً في هذا المجال الذي إخترته عن قناعة حتى إستطعت أن أبني لي بيتاً في القرية وأستقر فيه، ومن ثم أتزوج في العام 1998م من نسرين مصطفى ابراهيم، ورزقني الله منها بالابناء بشير واويس وحميراء ورزان والحمد لله على ذلك.




اويس النور طنطا

بالرغم من مهارتك التي تميزت بها لماذا لم تستفد منها لكى تكون لك مصدر دخل وإستقرار وظيفي؟.
بلا شك كانت الظروف في فترة الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي لا تشبه ظروف هذه الأيام خاصة أن مجال كرة القدم كان يحتشد بالكثير من اللاعبين المميزين ذوي المهارات الكبيرة.. وصراحة طموحي ليس كبيراً في لعب كرة القدم بقدر ما كان ممارستي لها في إطار الهواية ليس إلا، وفي نفس الوقت كنت لا أشعر ولا أحس في دخيلة نفسي بأنني ماهر في لعب كرة القدم، وكنت أرى في حلفا لاعبين عباقرة في الكرة أتمنى أن أصل لمستواهم.
جمهور المصنع كان على قناعة كبيرة بأن النور طنطا لاعب كبير حظيت به المدينة وفي نفس الوقت يلعب لنفسه ليمتعها وثانياً الجمهور حسب مزاجه ولا تهمه نتيجة المباراة ولا إحراز هدفا رغم قدرته على ذلك.. إلى مدى يصح هذا القول؟.
صحيح وعلى نحو كبير كنت أُمارس الكرة كهواية محببة إلى نفسي.. ودائماً في بالي تقدير حضور المشجعين إلى الميدان منذ الساعة الثالثة عصراً وهم في حالة تشجيع ومتابعة لمجريات المباراة بشغف، لذا كان همي الأول والأخير هذا المشجع بصراحة لأنه حضر ووقف وشجع، فكان على لزاماً أن أبادله ذات الشعور وأمنحه الراحة في الأول وبعد أن أرحت نفسي وجمهوري وأسعدتهما، بكل تأكيد في النهاية ستكون النتيجة ايجابية إن شاء الله وبهذا أكون قد حققت ما تصبو إليه نفسي ويسعى إليه جمهوري.
هل لعب الكسل وعدم الطموح دوراً في عدم إنضمام النور طنطا إلى أندية القمة بالخرطوم؟
كنت بصراحة أرى اللعب في أندية القمة صعباً للغاية وكنت على قناعة بأنني لا أمتلك المهارة الكافية والقدرة على ذلك.. ولم يكن كسلاً مني ذلك لكن الظروف لعبت دوراً كبيراً في إنشغالي عن هذا، فكنت منشغلاً بتأمين مستقبلي في عمل يوفر لي لقمة العيش الحلال، بعد ذلك فلتأتي ممارسة كرة القدم، واذا قدر لي الثبات في وظيفة بسكر حلفا الجديدة كان من الممكن أن أقدم شيئاً في الكرة خاصة إني مكثت ست سنوات في وظيفة مؤقتة لم تتح لي الإستقرار الذي كان يشكل هاجساً بالنسبة لي بالرغم أن فريق السكر إستطاع تثبيت عدد كبير من لاعبيه في الخدمة بالمصنع بل يمكن القول معظمهم، لكن شاء حظي غير ذلك والحمد لله على كل حال.
هل أثر إنضمامك لبعض أندية المصنع مثل الأهلي والوحدة وإهتمامك بها على إستقرارك مع فريق السكر وفي عدم تثبيتك في الخدمة المستديمة؟
بالطبع لا.. حيث كنت حريصاً على إستمراريتي في فريق السكر بتنظيم برنامجي، إذا كان هنالك دورة مشارك فيها الفريق يكون إهتمامي منصب لحساب فريق السكر حيث كان همي الأول والأخير، وكنت أحضر للتمارين بإنتظام ولم أتمرد في يوماً ما.. وأقول بكل صدق لقد أحببت السكر وكل أعضاء الفريق والمصنع كله.
ما هو إنطباعك عن الفترة التي قضيتها بالمصنع؟
لأول مرة في حياتي أغادر أهلي ومسقط رأسي بالبويضاء ولا أعود لهم في فترة وجيزة وخلال الغياب مكثت تسعة أشهر بالمصنع وهذا وإن دل على شيء إنما يدل على إنني أصبحت ضمن نسيج أهل المصنع الاجتماعي المتين حيث نسوني أهلي بطيبتهم.
فما زال بي حنين خاص للمصنع، ولقد سافرت من قبل ومن بعد كثيراً، وقد أكون نسيت كل المناطق التي زرتها لكن المصنع وإنسانه لا يمكن أن أنساه مهما طالت السنين وحتى الآن عالق بذاكرتي ومقيماً فيها على نحو خاص.
ماذا الذي وجدته في المصنع وما الذي كنت تطمح لإيجاده ولم تجده؟
لقد وجدت في مجتمع المصنع العلاقات الاجتماعية والثقافية الممتدة الجميلة والمميزة والوئام السائد بين جميع الأعراق والقبائل التي تقطن المصنع، لكن لفت إنتباهي التكتلات والتحيز في المجال الرياضي، وكأننا في حرب ضروس فالكل متشبث ومنحاز لفريق منطقته حد القتال.




منزل الكابتن.. النور طنطا بحلة البويضاء

بالرغم من أن الثقل الرياضي في أندية المصنع المميزة كان يتركز في منطقة الحلة الكبيرة بكل حاراتها مثل الشباب والتاكا لماذا لم تلعب لها؟
لم يكن لي إي إرتباط بالحلة خاصة إنني سكنت في بداية وجودي بالمصنع في القرية 22 اسكان ويوم التمرين كنت أحضر راجلاً (كداري) من القرية إلى المصنع وتقريباً الساعة الثالثة أغادر القرية (جكة لغاية المصنع) ومن ثم أتمرن وأعود عبر بص الوردية الذي يغادر المصنع حوالى التاسعة مساء لأحضار عمال وردية الليل من القرية. بعد ذلك سكنت في منطقة الموظفين (البيوت الكبيرة) بالقرب من الزاوية البرهانية وكانت بعيدة عن منطقة الحلة، وفي تلك الفترة عندما لا يكون لفريق السكر نشاط أمارس نشاطي مع فريق أبناء خمسين بيت.. وأخيراً سكنت البركس ومنه لعبت لفريق الوحدة لذا جاء إنتمائي لفريق الوحدة.. ولم تكن لي علاقة فعلية بالحلة إلا في حدود ميدان فريق السكر ولكن بعد سنتين من حضوري تعرفت على أهل الحلة وكنت جزءً منهم.
مع إجادتك لكل فنون كرة القدم كنت تمتاز باللعب بالقدمين أيهما كنت تفضل مع أن الكثير من جمهورك لا يعرف بالضبط إي القدمين كان يستخدمها كابتن النور؟
كنت أستخدم القدمين بمستوى واحد سواء اليمين أو اليسار، ولكن أفضل دوماً أن العب باليسار وهذه مهارة حباني الله بها.
عُرفت بأنك لاعب وسط ممتاز طيلة فترة وجودك في الملاعب مع ذلك إنفردت بمهارة تسجيل الأهداف في كل مباراة تؤديها ..ما تعليلك لذلك؟
نعم وذلك الفضل من الله.. كنت (شوات شديد) وعندما أهم بتصويبة الكرة في إتجاه المرمى أضع في حسباني دائماً أنها أخر تصويبة في المباراة وهذا فيه كثير من الصواب، ولذلك أحاول بكل قوتي أن أقوي التصويبة بتركيز كبير.
مباريات عالقة بذهنك في دوري المصنع؟
في ذاكرتي مباراة الوحدة والعاصفة الفريق الغربي لحى البركس وأتذكر اللاعب عبد الرحيم ود الزلط وكانت مباراة كبيرة وجميلة، ولقد أبدعت فيها على مستوى كبير بجانب النجم ناصر كمال (الله يطراه بالخير ما عارفو وين الزول دا؟) ونال فريق الوحدة النصر بنتيجة المباراة (2/1)، هدف أحرزته والآخر كان من نصيب اللاعب الفلتة ناصر.
متى لعبت للأهلى والوحدة بالمصنع؟
في الأول لعبت لفريق الأهلي بمجرد ما تعرفت على سوق المصنع وعندما إنتقلت للسكن في البركس (ميز العزابة) لعبت لفريق الوحدة وكان السبب في ذلك (اولادنا) من منطقة الجنيد؛ أسرة محمد بشير محمد العباس وعند زيارتي لهم في البيت يلحون على في الذهاب إلى تمارين فريق الوحدة ولم يكن أمامي سوى الإستجابة وبالفعل وجدت شباب متحمس ومتضامن وأكثر من رائع وأذكر منهم محمدو أحمد مالك وناصر كمال ويعقوب ونميري وغيرهم. شاء حظي أن أكون بينهم مسجلاً في كشوفات الفريق وبهذا خلقت علاقة طيبة طابعها الإلفة ولكن كنت أحس بأن فرق التضامن والشباب قوية ليس في حاجة للدعم من آخرين لذا لابد من دعم الفرق الصغيرة أمثال الوحدة وغيرها.
أي المشجعين بدوري المصنع لا تزال صيحاته وحراكه في أطراف الميدان عالقة بذاكرتك؟
دوري المصنع يمتاز بحضور جماهيري حاشد فما زلت أتذكر تلك الجموع الهادرة وأصواتها بلا شك الراحل ومشجع التضامن الكبير عبد القادر مساعد (قدورة) رحمة الله عليه واحد من الذين لم يبارحوا ذاكرتي، فلقد كان يشجعني بشدة ويقف بجانبي بإستمرار، إضافة إلى المدرب القدير الكابتن عبد الرحيم سمبو والذي كان له باع كبير في التشجيع، وكذلك مشجع فرق حارات الحلة اسماعيل كبج، وأيضاً مشجع فريق الشباب صاحب الحضورالذكي فاروق جبران (أب صلعة)، وكما لا أنسى مشجع حى الموظفين خضر النور الذي كان يعمل في المخازن وغيرهم من رفدوا الحركة الرياضية بقفشاتهم وتشجعيهم المتواصل لأندية المصنع.





مدخل حلة البويضاء من جهة شارع مدني - رفاعة - الخرطوم

في أي الفرق بالمصنع كان النور يمثل اللاعب والمدرب والإداري في آن واحد؟
بحكم عامل السن والخبرة عند إنضمامي لفريق الوحدة وجدت نفسي أمتلك زمام أمر الفريق لحداثة سن شباب الفريق وكانت أعمارهم في سن الناشئين، والذي شجعني على ذلك أن كل أفراد الفريق (كانوا اولاد ممتازين شديد) في محل طاعتي وتقديري والأستماع لي بكل أدب وذوق لكل ما يقال في جانب التدريب حتى الخطة التي نضعها تنفذ بحذافيرها ويحاولون تطبيقها من كل النواحي؛ المادية والاجتماعية والذهنية.
لاعب تمنيت تكون في مستواه بدوري المصنع؟
اللاعب الذي تمنيت حقيقة أن أكون في مستواه اللاعب الفلتة محمد عوض، والذي كان يلعب لفريق مريخ حلفا الجديدة، وفي ذات الوقت إنضم لفريق الاهلي بالسوق.. وأيضا لاعب آخر ممتاز زاملته لفترة محدودة في فريق أهلي السوق وكان "ود شوات وجراى وحريف اسمو عبد العظيم شروم"، وكذلك اللاعب الممتاز والمثالي علاء الدين عيسى بابكر وأخيه محمد صاحب الغيرة والحماس والإنتماء للنادي، وأيضاً حارس المرمى الممتاز نصر الدين إدريس بشير وكذلك اللاعب الفلتة والممتاز على ابراهيم..
ما هى ملابسات العلة التي ألمت بك مؤخراً بعد مغادرتك لسكر حلفا الجديدة، ومتى حدث ذلك؟
بمجرد وصولي بلدي البويضاء، الحمد لله نزلت مباشرة في عمل الزراعة لأني هنالك بحلفا كنت الاحظ أخواننا أهل حلفا الجديدة (الحلفاويين) يهتمون بالزراعة وتنظيمها بطريقة منظمة جدا جدا، فالشخص منهم بمجرد رجوعه من العمل الوظيفي تجده في الحقل والفلاحة.. وهنا حاولت أن أطبق نظامهم فالحمد لله زرعت الطماطم والبصل وغيرها من المحاصيل ونجحت بصورة كبيرة لكن كان هنالك إجهاد في العمل فكنت أغادر البيت في الصباح ولا أعود إلا المساء..
وخلال عملي في الزراعة أصبحت مشهوراً أكثر مما كنت خلال فترة لعبي لكرة القدم.. ووفقني ربي في الزراعة..
فما حدث لي بالضبط لفقدي نعمة البصر تقريبا في العام 2001م، كنت أستخدم مبيد الأفات الزراعية فحدث كما يحدث أحياناً أن تصادف هنالك هواء عكس حركة الرش فما كان من المبيد المتطاير بعملية الرش إلا أن يعود إلى عيوني في حركة إرتدادية فأثرت عليها وبطول الفترة بدأ يظهر على العيون الصديد والورم فتأثرت في النهاية فقررت الذهاب إلى الطبيب وكان يمنحني القطرة ومن ثم بدأ إجهاد للبصر قليلاً فقليلاً إلى أن تمكن المرض. ولقد حاولت كثيراً العلاج في الخرطوم ومن خلال الانترنت في مصر والأردن ولكن شاء أمر ربي وقضائه..
كلمة أخيرة لأسرة سكر حلفا الجديدة؟
وقال النور طنطا "بعد الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الامين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم أولاً كل الشكر والتقدير والعرفان للابن ناصر وجزاه الله خير ومن لا يشكر الناس لا يشكر الله ومن لا يشكر الله لا يشكر الناس وما عندي والله غير اشكركم شكرا كتير كونو انكم الناس البتهتمو بناس كانوا موجودين في البلد هناك هذا ان دل على شيء انما يدل على اصالة الناس ديل.. وانا غير شكري ما عندي حاجة لانو الصحابي عمر بن الخطاب سالوا واحد صحابي فكان يقول اللهم اجعلني من القليل فقام الصحابي قال أنت الدعاء دا بتقصد بيهو شنو يا امير المومنين فقال له اما سمعت قول الله جلا وعلا فقليل من عبادي الشكور.. والله انا شاكر جدا جدا على هذه الالتفاتة الطيبة وستكون مدى الدهر طال او قصر ذودا لي وزادا لي وعرفانا لكم وجزاكم الله خيرا وانا بحي كل اهل حلفا المصنع عن بكرة ابيهم من الصغير للكبير ومن الكبير للصغير وربنا يوفقن ويقضي امورن ويجبر كسورن ويزيل فتورن ويشرح صدورن ويبيض وجوهن ويقوي حديدن ويعدل طريقن ويهون قسوتن ويعدل خطوتن ويبارك في ذريتن والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته وجزاكم الله خيرا"..




فناء ديار الكابتن.. النور طنطا

على هامش الحوار:
- عرفني بابنه الملازم له (اويس) وهو تلميذ في الصف الرابع الابتدائي.
- سالته مرة اخرى هل بتتذكر الناس في المصنع؟
قال: بتذكر الناس كلها خاصة ناس الرابعة والثانية والأولى.
- سألني من العديد عن أهل خمسين بيت مثل ياسر محمد الحسن وشوقي محمد على وصالح فقيري ومحمد عبد الرحمن وبله محمد سعيد ويوسف كتائب وكما سألني عن اولاد الجابري.
- أكد عزمه على زيارة المصنع في القريب العاجل.
- قال: رجعت المصنع مرة واحدة بعد خروجي منه ولم أعرف الكثير من الناس لطبيعة التغير الذي حدث.
- سألني عن محمد الفكي أحمد، على محمد قسم السيد، عبد الكريم قسم السيد (حكومة).



ناصر البهدير
مدير عام سابق

عدد المساهمات : 3661
نقطة : 10771
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 47
الموقع : البحرين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النور طنطا.. في حوار خاص

مُساهمة من طرف عائد السيد في الأحد 09 يونيو 2013, 2:39 am

ياسلام يابهدير,, معقولة بس عملت حوار زي ده وراكنو لي هسه!!!
النور طنطا أولا نسأل المولى عزَ وجل أن يعافيه ويرتد إليه بصره
ثم بعد ذلك لابد من الإشادة بموهبته وحرفنته في مجال كرة القدم
بالمصنع خصوصا بفريق السكر واتذكره جيدا في احدى مباريات
السكر مع التاكا كسلا وانتصر فيها السكر 3/2 على مااظن كان
النور طنطا نجما فوق العادة...
في احدى المرات وفي عام 2005 تحديدا كنت ادردش مع سوَاق
حافلة ميز المهندسين بالجنيد واسمه مالك يسكن البويضاء,, وفي أثناء الونسة
ذكرت له ان هنالك لاعبا متميزا في التمانينات كان بلعب
في السكر وماشفت ليهو مثيل إسمو النور طنطا ,,, فاندهش مالك
وقال لي ان النور طنطا هو خاله ويسكن الآن بالبويضاء وحكى
لي معاناته مع المرض وفقده لبصره ,, وفي مساء نفس اليوم
زرناه في منزله فأستقبلني ببشاشة وكرم كعادته مع أبناء حلفا
وسألني عن مجموعة كبيرة من اهل المصنع هم تقريبا نفس
الذين ذكروا في الحوار بالاضافة الى سؤاله عن أبناء الأمين
(عبدالله وعمر ومحمد ) لأنهم كما ذكر لي كانوا أصيلين ومتواصلين
معه بإستمرار,,,, عموما كانت لقيا في عجالة مع أحرف من
لعب كرة القدم في المصنع بجانب قلي قلي وكندسة وقمر ,, فهالني
الموقف وتأثرت كثيرا لمرضه حتى ان ملامحه التي عرفناها
عنه في شبابه قد تغيرت غير انه صابر وراض بقضاء ربه ,,

عائد السيد
الادارة الفنية
الادارة الفنية

عدد المساهمات : 1020
نقطة : 5578
تاريخ التسجيل : 04/02/2011
العمر : 41
الموقع : سكر حلفا
المزاج : inconsistency

http://halfasugar.mam9.com/u73contact

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النور طنطا.. في حوار خاص

مُساهمة من طرف  في الأحد 09 يونيو 2013, 1:45 pm


النور طنطا وما ادراك ما النور مشكور الاستاذ ناصر وانت دائما تعثر علي الافزاز
وشدني في الموضوع اصالة اهل البويضاء ورجعت بي الذاكرة الي امد اذكره حيث الشاب الانيق والرقيق النور طنطا كان يسكن مع اسر الجار احمد عمران بالبركس بحكم المنطقة بالجزيرة وكان برتدي ثيابه الزاهية وعطره الفائح يوم الجمعه وبعد الخروج من المسجد وجدنا حزائه بشكل انيق وظننا ان الحزاء ملك لاحد العمالة الاجنبية فإذا به بضع قدمه اليمني فعلمت تماماً بانة قادم من ام الدنيا مصر وبالتحديد طنطا اوكنت دائما اضرب به الامثال في الهندام والمظهر العام


نقطة : 34292
تاريخ التسجيل : 01/01/1970

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النور طنطا.. في حوار خاص

مُساهمة من طرف عبد الرحمن موسي ادريس في الأحد 09 يونيو 2013, 11:00 pm

منتهى الروعة والجمال هذا اللقاء الرائع أستاذ ناصر
وشكرا على إعادة هذا الإنسان المبدع إلى دائرة الضوء
والذاكرة..نسأل الله أن يرد عليه بصره ويصلح زريته
فهو إنسان جدير بالتوثيق والتذكر..شكراً ياحبيب..




..

المدير العام


عبد الرحمن موسي ادريس
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 1830
نقطة : 6617
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 59
الموقع : مصنع سكر حلفا الجديدة
المزاج : مسلم/سنى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النور طنطا.. في حوار خاص

مُساهمة من طرف ناصر البهدير في الإثنين 10 يونيو 2013, 3:06 pm

وصلتني هذه الرسالة على بريدي ولانها متعلقة بالمنتدى لذا اضطررت لنشرها ..
.......................................
شكراً كثيراً لهذا الحب العميق
قراءت كل ما كتب
وحمدت الله ان بهذا الدنيا اناس طيبون .
الرجاء ابلاغ جميع من فى المنتدى بشكرى وتقديرى
عمار محمد البدوى خليفة - قرية البويضاء
حاليا
ولاية القضارف- مدينة الفاو- محطة بحوث الرهد
0912877607
0114013188
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


ناصر البهدير
مدير عام سابق

عدد المساهمات : 3661
نقطة : 10771
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 47
الموقع : البحرين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النور طنطا.. في حوار خاص

مُساهمة من طرف ناصر البهدير في الإثنين 10 يونيو 2013, 3:19 pm

ناصر البهدير كتب:وصلتني هذه الرسالة على بريدي ولانها متعلقة بالمنتدى لذا اضطررت لنشرها ..
.......................................
شكراً كثيراً لهذا الحب العميق
قراءت كل ما كتب
وحمدت الله ان بهذا الدنيا اناس طيبون .
الرجاء ابلاغ جميع من فى المنتدى بشكرى وتقديرى
عمار محمد البدوى خليفة - قرية البويضاء
حاليا
ولاية القضارف- مدينة الفاو- محطة بحوث الرهد
0912877607
0114013188
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


شكرا جزيلا اخي عمار..
في البدء الشكر لقرية البويضاء التي انجبت رجلا جميلا ومبدعا مثل النور التي ضلت اندية القمة في بلادي طريق الوصول اليه .. رجل لا يزال أهل سكر حلفا يذكرونه بالخير والمودة والحب الكبر دخل قلوبهم كالضوء شفيفا .. وكم نحن اكثر سعادة بان البويضاء تمنحنا فارسها الجميل النور البشير النور لبعض سنين ومع ذلك أضحى من اهل المصنع وتماهي فيهم ..
حينما زرته شعرت بالراحة وانا بين بيته الجميل وأسرته حيث طوقني بحب نبيل كعهده ايامئذ فهو ما زال النور طنطا كما عرفناه .. وشكرا للبويضاء التي طوقتني بحب كبير ذلك اليوم وعلى وجه الخصوص الأخ على محمد الأمين ود الكفات، الرجل الذي أبت نفسه الا يفارقني في كل خطوة ومقام..

ناصر البهدير
مدير عام سابق

عدد المساهمات : 3661
نقطة : 10771
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 47
الموقع : البحرين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى