منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة ترحب بالزوار من ابناء المنطقة وجميع الاحباب والمريدين داعين لمد جسور التعارف بين الجميع ودوام التواصل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مهدي الدود.. البقاء لله
الأربعاء 07 سبتمبر 2016, 2:26 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» هاوية الحدس
الجمعة 19 أغسطس 2016, 3:06 am من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل سيد أحمد محمد
الثلاثاء 02 أغسطس 2016, 7:27 pm من طرف ناصر البهدير

» قصص .. عبد العزيز بركة ساكن
السبت 23 يوليو 2016, 5:36 pm من طرف ناصر البهدير

» الغالي أوشي.. فرحنا العام
الأربعاء 20 يوليو 2016, 10:27 am من طرف ناصر البهدير

» غياب بطعم الحضور (2)
الأربعاء 06 يوليو 2016, 1:36 am من طرف ناصر البهدير

» الكتابه في العربات (الركشات +الحافلات)
الأحد 12 يونيو 2016, 11:04 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان التوم لاعب التضامن والسكر
الأحد 12 يونيو 2016, 11:00 pm من طرف ناصر البهدير

» أقوال
الأحد 12 يونيو 2016, 12:03 am من طرف ناصر البهدير

» هَيْثَمات.. أحد عشر كوكبا
الخميس 02 يونيو 2016, 2:57 pm من طرف ناصر البهدير

» طرائف رباطاب -مساخة -سرعة بديهه
الخميس 02 يونيو 2016, 1:31 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل آدم حامد
الأحد 29 مايو 2016, 2:32 pm من طرف ناصر البهدير

» من أَنبأَك هذا!
السبت 28 مايو 2016, 10:05 pm من طرف ناصر البهدير

» حبيبنا المصنع
الخميس 26 مايو 2016, 9:40 pm من طرف ناصر البهدير

» زفاف أشرف يوسف
الخميس 26 مايو 2016, 11:27 am من طرف ناصر البهدير

» عبد الله المصري.. ساقية الحس المرهف
الإثنين 23 مايو 2016, 3:35 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن الصباح
الإثنين 23 مايو 2016, 9:23 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مع السكر حتى الصعود
الخميس 19 مايو 2016, 2:40 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قبيلة السكر
الأربعاء 18 مايو 2016, 8:16 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن المساء
الأربعاء 18 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» احزان على عوض سعد
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:23 pm من طرف ناصر البهدير

» افراح ال بشير مهدى
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:12 pm من طرف ناصر البهدير

» الدلاله
الإثنين 16 مايو 2016, 3:21 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» الذكرى الخامسة لتأسيس المنتديات
الخميس 12 مايو 2016, 6:09 am من طرف محمود بلال

» زوله حنينه .. قلبها ابيض
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:29 pm من طرف محمود بلال

»  الأحباب المشرفين..
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:11 pm من طرف محمود بلال

» أفراح آل هشام سيد أحمد صالح
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:33 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» أفراح آل عبد الرؤوف سعيد
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:31 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» افراح ال يحى محمد
الأربعاء 11 مايو 2016, 5:24 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» سيدون .... وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 8:54 pm من طرف محمود بلال

» بلال الصغير وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 7:51 pm من طرف محمود بلال

» الخدمه المستديمه الف مبروك
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:46 pm من طرف نازك يوسف طه

» شهرالشفاعه(شعبان)
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:32 pm من طرف نازك يوسف طه

» مجدى (كجيك)عريس السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:26 pm من طرف نازك يوسف طه

» عيال الفكى عرسان السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:22 pm من طرف نازك يوسف طه

» حافظ عمر .. في ذمة الله
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:02 pm من طرف نازك يوسف طه

» عنتر عريس
الثلاثاء 10 مايو 2016, 1:59 pm من طرف نازك يوسف طه

» إنتــــــــــــــــــباه
الإثنين 09 مايو 2016, 8:42 pm من طرف محمود بلال

» أحمد المصري .. في ذمة الله
الإثنين 09 مايو 2016, 6:32 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» عرفة حميدي.. البقاء لله
الأحد 08 مايو 2016, 9:36 am من طرف ناصر البهدير

» دنان واطة حموري
الجمعة 06 مايو 2016, 9:21 pm من طرف ناصر البهدير

» يا اسمر
الجمعة 06 مايو 2016, 7:51 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قرموني.. ليس وحده!
الخميس 05 مايو 2016, 1:17 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» نهائى (ميلنو)
الخميس 05 مايو 2016, 1:14 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» رمضان جانا
الخميس 05 مايو 2016, 7:20 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مرحــــبا بالتسعة الجدد
الأربعاء 04 مايو 2016, 2:51 pm من طرف نازك يوسف طه

» العنصرية تطفو من جديد
الأربعاء 04 مايو 2016, 12:29 pm من طرف سامر صلاح

» الطيب سعيد(عريســــــا)
الثلاثاء 03 مايو 2016, 10:33 am من طرف ناصر البهدير

» احزان ال هدو
الأحد 01 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» اعتذار
الأحد 01 مايو 2016, 4:17 pm من طرف ناصر البهدير

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

سبتمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

مجموعة الفيس بوك
</li></ul><div
 id="follow_fdf"><a target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Facebook"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/facebook10.png"/></a><a
 target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Twitter"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/twitter10.png"/></a></div>


<style>

#follow_fdf {
  float: right;
  background: url('http://i40.servimg.com/u/f40/11/60/75/36/follow14.png') no-repeat scroll 0 5px transparent;
  padding-left: 1098px;
}

#follow_fdf img {
  vertical-align: middle;
  max-height: 50px;
  transition-duration: 400ms;
  -moz-transition-duration: 400ms;
  -o-transition-duration: 400ms;
  -webkit-transition-duration: 400ms;
}

#follow_fdf img:hover {
    transform:rotate(-10deg);
    -ms-transform:rotate(-10deg);
    -moz-transform:rotate(-10deg);
    -webkit-transform:rotate(-10deg);
    -o-transform:rotate(-10deg);
}
</style>
FacebookTwitter

رحيل دون إستئذان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رحيل دون إستئذان

مُساهمة من طرف علاء الدين حسن بخيت في الثلاثاء 24 مايو 2011, 9:32 pm

في مساء من مساءا ت شهرمارس ونحن طلاب للشهادة السودانية انذاك وكنا مجموعة بمدرسة المصنع الابتدائية(ب) بنات اجتمعنا بدافع المذاكرة استعدادا للامتحانات بعد ان تحصلنا على الأذن من مديرة المدرسة المربية الفاضلة الاستاذة زينب المصرية كما يحلو لنا تسميتها ( رحمة الله عليها ) وكان بيننا هذا (الصديق الشارد الفكر)كلما نظرت اليه وجدته في واد وكتابه في واد اخر وتبادر الى ذهني انه يعاني من مشكلة ما ولابد ان اعرفها ربما استطيع ان اخفف عنه بعض ما يعانيه وقمت من مكاني وجلست بجواره وبدأت وبدون مقدمات في القول بان: ايام الامتحانات عصيبة والكل منا غير جاهز لها ولكن الوقت كافي ويمكنك ان ترتب نفسك من اليوم فصاعدا وتضع جدولا للمذاكرة وسوف تتوفق وتتفوق ولا تهم ولا تهتم ولاتضيع وقتك في التفكير, ظنًا مني بان هذه مشكلته ولكنه كان واضحا معي وأقتصر الطريق وبادرني بان مشكلتي ليست المذاكرة , وسكت برهةً وقال لي هل سبق لك وأن عشقت فجاوبته متمتما انا... والله... واصلو ...فقلت له ( طيب انت ليه بتسأل؟) فقال لي ياصديقي انا وقعت في شباك الحب نعم وانها أول مرة اشعر بان هنالك انسانه سيطرت على نفسي و وقتي واصبحت الشغل الشاغل لأفكاري. وادعيت بانني قيس زمانه و طبيب الحب وقلت له هل هي تبادرك نفس الاحساس؟ فرد قائلا لم اصرح لها بشئ البته انما انتظر قدومها من المدرسة وذهابها اليها فقلت له وانا الطبيب هذا يسمى اعجابا وليس حبا فضربني مازحا فقال لي سميه كما تحب ( وانا لازم افتح معها الموضوع ) واعرف ردة فعلها فبدأ الطبيب في شرح الوصفة لمريضه فقلت له الخطة كالأتي : (بكرة نتأخر عن باص المدرسة بتاعنا) علما بأن المصنع في ذلك الوقت لم تكن به مدرسة ثانوية فكانت المدارس بحلفا الجديدة ويتم ترحيل الطلبة والطالبات عن طريق بصات المصنع مخصصة للطلاب وفي الغالب الأعم ان باص الاولاد يأتي مبكرا بعد صلاة الصبح وباص الطالبات ياتي بعده بفترة . وبالفعل تعمدنا التأخير لكي ندرك باص الطالبات و نجحت الخطة وركبنا مع الجنس اللطيف وكلنا حياءً وكنا وقوفا ( شماعة ) لسببين الأول لعدم وجود مقاعد شاغرة والثاني لكي نختلس النظرات للهدف المنشود ولحسن حظ العاشق كانت المقصودة بجواره وبدا صاحبنا يتململ ويدعي انه يحدثني وفي تلك اللحظة هو لا يحدث حتى نفسه والباص يجوب بنا شوارع المصنع ورائحة قصب السكر والترعة الحلوة هي كانت مسك الرحلة الى انا وصلنا القنطرة وما ادراك ما القنطرة هي نقطة نصف الطريق بين المصنع وحلفا كما جرت العادة يتبادل فيها الطلاب المقاعد من كان جالسا يقف لمن كان واقفا وهذه من ادبيات مجتمعنا, فقامت ست الحسن والجمال لصاحبنا وهي تستحلفه بالله ان يجلس وهو يستحلفها بالله ان تجلس هي, والكل في( كبكبة) وكانت هذه البداية, فهمستُ في أذنه بان يبادر بالحديث حتى ولو كان بسؤالها عن ناس البيت وبالفعل فعل وتجاذبوا اطراف الحديث وتواردت الخواطر ولحسن حظه ان منزل معشوقته يقع في الطريق الذي يؤدي الى منزلنا ومن بعدها تكررت زيارته الى ديارنا ليس اشتياقا لنا وانما لشيئ في نفس يعقوب وفي أمسية مثيرة والشمس تلتحم مع غروبها النحاسي الآفل, وهو خارج من ديارنا مرورا باطلال الحبيبة نفاجاء بإطلالتها علينا بقوامها الفارع وقدها المياس وهي خارجة من منزلها و حمرة الخجل تصبغ وجهها نعم هي كما يصفها لي دائما شابة فاتنة دعجاء العينين فارعة القوام ذهبية اللون فاحمة الشعر متكورة الصدر واستمر هذا العشق الجنوني بين الاثنين وكبر في فترة وجيزة والسبب صدق المشاعر من الطرفين
مرت الشهور وظهرت نتيجة الامتحان وكان صديقي متميز اكاديميا ونسبته التى احرزها تؤهله للدخول الى كلية الطب ولكن فاجأني بالقول ان الطب والصيدلة والنجاح في ان اتزوج (الوفية) وقال لي بأن الدراسة الجامعية تستغرق مني سنين طويلة وبعدها ابد البحث عن عمل فأنا اريد أن أختصر الطرق للوصول اليها وقررت ان ادخل الكلية الحربية وبعد سنتين ابدأ في الاستعداد للزواج وبالفعل سلك هذا الطريق الذي كنا لانتمناه له ولكن الاقدار هي التي تسطر الدروب اصبح صديقي طالبا بالكلية الحربية وخط الوصل بينه وبين (الوفية) آنذاك الرسائل البريديه وفي أول عطلة للكلية قبل ان يسلم على اهله إنحدر مباشرة من موقف المصنع شرق السوق الى ديارنا لكي يمر على ديارهم ونحن بعدها وبعد ان وصلنا
واطمأن على اخبارها لم يزده ذلك الى شوقاً اليها لا مفر من ذلك الا الذهاب اليهم في عقر دارهم ويرونه بلبسة ( الظباط )وبالفعل ذهبنا وطرقنا الباب وكلنا ثقة في انفسنا باننا صادقون في اي كلام نقوله وعندما التقت الاعين وصارت (الوفية)
كتلة من مشاعر الود والهيام ولسان حالها يقول قد عاد الحبيب الغائب وبراءة الأطفال في عينيه, وكم أحبت (الوفية) هذا الغائب ولم تتغير مشاعرها نحوه في وجوده أو في غيابه وكم تمنت أن تقضي كل عمرها معه فنظرت إليه كأنما تنظر
الى أجمل هدية يمكن أن تقدمها لها السماء وتمت الخطوبة في تلك العطلة الصغيرة وقرروا الزواج بعد التخرج ولولا حيائها وحشمتها لقالت له لا تذهب وتتركني لوحدي انا بحاجة إليك لتسعدني وتخرجني من هذا الشقاء إلى شاطئ الأمان, وتحوطني بالعناية واللطف والحنان الذي طالما افتقدته في غيابك عني.
المرفأ قبل الاخير:
كانت (الوفية) محبوبة من جيرانها واصدقائها واهلها وفي ليلة داكنة توشحت بالسواد والنهاية الحزينة كانت (الوفية) بمدينة كسلا لزيارة اقاربها وعلمت بان زواج صديقتها بالمصنع سوف يكون في غضون اليومين القادمين بالشمالية فقررت قطع زيارتها لكسلا والعودة للمصنع لمشاركة صديقتها فرحتها وبالفعل حضرت وسافرت معهم وهم في طريقهم الى الشمالية عن طرق البر ضل سائق السيارة الطريق وبدأت المأساة التي احزنت اهل المصنع غاطبة واهل الشمالية نعم سيطر العطش والجوع على اهل (السيرة) وبدأوا كل مرة يفقدون عزيزا تلو عزيز يالها من مأساه نعم فارقت (الوفية) الحياة وسلمت روحها الطاهرة الى مالكها .
وبعد ان تخرج صديقي وعلم بالخبر الحزين جن جنونه وفعل الافاعيل ولكن ليس باليد حيلة انها الاقدار وبعدها قرربان يتقدم بالخطوبة الى اختها الاصغر منها ولكنها فرفرة مذبوح يظن انه سوف يجدها في اختها لانه كان يحب (الوفية) وكل ما يتعلق (بالوفية) واذكر انه كان يحب وبكل صدق طيور الوز التي كانوا يربونها والون الأزرق الذي صبغ به بابهم . تمت الخطوبة من اخت ( الوفية ) وبعدها ذهب الى جنوب السودان والحروب المستعرة في تلك الفترة وهكذا سارت به الحياة وتقاذفته الطرقات ولاقي من صنوف العذاب ما لقي في هذه الحروب بالجنوب واختفي لفترة طويلة وبعدها حسب قوانين الجيش بعد غيابك لفترة محددة ولم تظهر يحكم عليك بالموت وعلى حسب معرفتي به انه حسِب نفسه في عداد الموتي منذ ان سمع بموت ( الوفية)
المرفاء الخير:
لكم احبائي هل مات صديقي افيدوني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

علاء الدين حسن بخيت
مشرف سابق
مشرف سابق

عدد المساهمات : 625
نقطة : 4674
تاريخ التسجيل : 14/05/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رحيل دون إستئذان

مُساهمة من طرف اسامه آل جبارة في الأربعاء 25 مايو 2011, 8:16 am

اول مرة لا اكتب التحية للكل
ولكن اخي صاحب القلم الماضي والذاكرة المتوقدة والوصف الامع
لقد اوجعتي هذا الصباح اخي وغير تخطيطي لهذا اليوم
ولا اقول لك الا الخير وهذا اليوم سوف اجعله في الحرم ترحما عليه لقد كان صديقا وفيا واكاديميا بارعا وعلى هذه الاسرة الكريمة المكلومة .
اشدد على قلمك اخي وان كانت لك مثيل لها ارجو بتاخيرها حتى لا تتراكم على الاحزان
اشكرك

اسامه آل جبارة
عضو برونزي
عضو برونزي

عدد المساهمات : 196
نقطة : 4408
تاريخ التسجيل : 20/03/2011
العمر : 46
الموقع : المملكة -طابا
المزاج : 114

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رحيل دون إستئذان

مُساهمة من طرف هشام سيداحمد صالح في الأربعاء 25 مايو 2011, 12:33 pm

الاخ اسامة
تحية خاصة بالرغم من زحمة العمل االهم واحد ولكن حركت فى الشجون والذكريات الحلوة ولكن الفكرة قديمة وعملناه قبلك

هشام سيداحمد صالح
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 4
نقطة : 3924
تاريخ التسجيل : 19/05/2011
العمر : 55
الموقع : الخرطوم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مال هذا الحزن المتدفق

مُساهمة من طرف ناصر البهدير في الأربعاء 25 مايو 2011, 12:50 pm



ما يبن الدهشة والواقع تبدو الحكاية كانها ضرب من الاساطير. فاجعة تلك الايام ومريرة وكم اشقتنا كلنا ما بين رحيل الاسرة الكبيرة وبعض الجيران وفقد العزيز الشهم والرجل الذي كنا نستحي في حضرته تادبأ واحتراما وتقديرا وتوقيرا.
اخي علاء كم يقتلني الحزن كمدا على تلك الفواجع التي جاءت متتالية كحبات مطر البطانة.
ولنا عودة لاخي وصديقي الغائب في متاهات الظنون وصروف اليقين.
ربما سيكون بيننا يوما ما واحسب بان ذلك ليس بعيدا عن الله سبحانه وتعالى.


ناصر البهدير
مدير عام سابق

عدد المساهمات : 3661
نقطة : 10625
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 46
الموقع : البحرين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رحيل دون إستئذان

مُساهمة من طرف علاء الدين حسن بخيت في الخميس 26 مايو 2011, 11:40 pm

الأخ الغالي ورفيق الدرب أسامة محمد خير لك كل الحب والتقدير ايها الفاضل كم تشدني بمواضيعك الشيقة وكل يوم أتمنى ان يكون لك موضوع أو مداخلة في المنتدى لان قلمك يسعدني وينسيني مرارة الغربة فلا تبخل علينا ايها الكريم وفيما يخص الموضوع اعلاه : أخي لم اكن اريد ان أنكد عليك يومك ولا أقلب المواجع ولكن شعور بداخلي شدني الى الكتابة عن ابطال هذه المحنة الصعبة والحمد لله فذكرانا لحبايبنا يمكن ان نقدم لهم جميل. فأنت الان حزمت امتعتك وشددت العزم على الترحم عليهم بالحرم النبوي فيا لها من عزة و مكرمة لهم واتمنى ان تخصص لنا نحن ايضا زيارة من اجل الدعاء والرحمة يا مولانا امام المدرسة المتوسطة
الحبيب الغالي ناصر لك كل التحايا والتقدير واشكرك على كتاباتك التى دائما بمثابة الدروس والعبرونحن نلهث عطشا لكتابتك واني على علم بأن الذي يحزنك يحزنني والعكس واتمنى من الله ان يكون ما حسبته في ان يكون هذا الغائب يوما من الأيام بيننا

علاء الدين حسن بخيت
مشرف سابق
مشرف سابق

عدد المساهمات : 625
نقطة : 4674
تاريخ التسجيل : 14/05/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رحيل دون إستئذان

مُساهمة من طرف حاتم عثمان يعقوب الدنجل في الجمعة 14 أكتوبر 2011, 11:18 pm

الخ الحبيب لة الرحمة والمغفرة هل تعلم يا اخي كنت سوف اكون احد االشهدي لاني كنت معزوم في هذا العرس ولاكن تعليمات الجيش اخرتني الي يوم الاثنين وكان السفر يوم الاحد وعند حضوري يوم الثلاثة وجت الخبر وبسبب هذا اليوم لم ادخل الي منزلهم لانه كانت تربطبي بهم صداقة وخوة قوة كنت مثل الاخ لهم وعلاقتي امتدت الي كسلا بلمنزل الكبير ولهذا عند حضوري كنت اعيد لهم الزكري ولهاذا حرمت الذهاب اليهم الي الان اخي لقد سمعت مقولة تقول بان الشهيد موجود فهل صحيح ما سمعت نسأل اللة لهم الرحمة وان يجمعهم في الفردوس

حاتم عثمان يعقوب الدنجل
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 64
نقطة : 3730
تاريخ التسجيل : 13/10/2011
العمر : 43
الموقع : الدويم - جامعة بخت الرضأ
المزاج : عالي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى