منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة ترحب بالزوار من ابناء المنطقة وجميع الاحباب والمريدين داعين لمد جسور التعارف بين الجميع ودوام التواصل

منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة


 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالتسجيلدخولمركز تحميل المصنع     مجموعة الفيس بوك

اهلا وسهلا بناس المصنع عزيزى العضو فى منتدى مصنع سكر حلفا الجديدة تفضل بالدخول الي المنتدي واذا ما مسجل معانا تكرم بالتسجيل والتمتع معنا ولقاء الاحبة والاخوان ومن فرّقتك عنهم طرق الحياةولو ما عارف كيف تسجل في المنتدي فقط إضغط زر ( تسجيل ) واتبع الخطوات ,واحدة واحدة,(الادارة بتفعل حسابك )

شاطر | 
 

 مبارك قمر الدين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عوض احمد ادريس
مشرف سابق
مشرف سابق
avatar

عدد المساهمات : 1205
نقطة : 6759
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
الموقع : امدرمان
المزاج : سودانى

مُساهمةموضوع: مبارك قمر الدين    الجمعة 18 أبريل 2014, 3:25 pm

هناك من الناس من وهبهم الله صفات البقاء فى الذاكره خالدين يفعلون ما يحلو لهم فعله

اسعدنى هذا الاتصال وواصلنى الى ابعد درجات السعاده وكيف والمتصل هو مبارك قمر الدين عبدالله هذا الرجل المتفرد

فى كل صفاته

رجلا لا تفارق الابتسامه والنكته ملامحه ومهما كانت الظروف

تجده فى غاية الراحه النفسيه وهو يستقبلك ويتناقش معك حتى تقول له كفى

هو ابن العم قمر الدين من اشهر تجار المصنع الاوائل وكل الاجيال السابقه تعرف ما يعنيه متجر العم قمر الدين والذى ما زالت مكانه خاليه حتى الان

وهى تقابل الطاحونه التى فى مدخل السوق وتقابل مبنى البنك الحالى

فهذا الرجل نهل من بداية تكوينه الاولى التى كانت فى اروما  والتى وللمعلوميه موقع من مواقع الانتعاش التجارى وبها كان معظم تجار المصنع الاوائل

ثم الهجره الى المصنع والمساهمه بل الدخول فى تكوين هذا النسيج المترابط


ومن هذه الاشياء المختلفه كان مبارك قمر الدين رجلا يعشق المصنع لدرجة الجنون ولا يجامل فى هذا العشق وان كانت عنصريته الظاهره للحاره الثانيه

يعرف كل اهل المصنع ويعرفونه وتجدهم فى حضرته يتسامرون وكانهم على شاطئ ذاك النهر الجميل

فما اجمل مجلسهم حينما يزدان بوجود معتز محنه وجدو المواطن ومنتظر وعلاء الدين بخيت فهنا تضحك وتتعلم  وتعرف حقيقة هذا الحياه الذاهبه

فمبارك ورغم زوال المال ونكبات الحياه فكان هو كما هو ينظر الى متغيرات الزمن الغريبه لم يتزمر او يغير كانت ضحكته هى نفس الضحكه

كان متمسكا بهلاليته  واحترامه للناس ومتمسكا بطريقته وولاءه السياسى لخط الخلاص والحريه لشعبا حراما ان يعيش مستعبدا

وكم من المواقف التى حدثت واكدت لنا ايمانه المطلق وعدم تزحزحه وكم كان صعبا فى ثورته التى لا تعرف التراجع
هو لم يصل الى قمة السلم التعليمى واجبرته ظروف التجاره والوقوف الى جانب الوالد اجبرته على التوقف عند مرحلة الثانويه

ولكن ثقافته تعدت كل هذا الفراغ  علمته الحياه والسوق فهو مثقف من الدرجه الاولى

تجده مناقشا فى كل دروب الثقافه يحسن الحديث ويحسن الاستماع

لا يرضيه الذل لانسان المصنع فنعرفهم عشاق المصنع  ولكن لا نعرف من بينهم من هو مثله

وانا اكتب بعض الحقائق انتظر وبشوق مداخلات استاذى علاءالدين حسن بخيت وخالد ودفعته استاذ الحسينى حتى نعطى اصحاب الحق حقهم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hussainy khalil
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 40
نقطة : 4018
تاريخ التسجيل : 01/07/2013

مُساهمةموضوع: مبارك قمر الدين   الإثنين 21 أبريل 2014, 7:29 am

لك الود والتقدير عزيزي/
عوض وانت تسلط الضوء علي قامة من قامات المصنع الفارعة
صديقي وزميل دراستي الاخ الحبيب مبارك قمر الدين
لقد كنت بحق صادقا في كل ما اسردت الا ان ايفاء الرجل حقه يكون ضرا من ضروب الخيال
كيف لا وهو دلك الطود الشامخ علي تقلبات الزمن
كم انزوينا في دكانه ا المتواضع نتجازب اطراف الحديث
وهو وكا دكرت ملم بالثقافة والسياسة والرياضة
هاشا باشا لايسخط
بتجارب الزمن الغادر عليه
كريم  عفيف
الحديث عنه دو شجون
لي عوده
وفقك الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناصر البهدير
مدير عام سابق
avatar

عدد المساهمات : 3665
نقطة : 12199
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 49
الموقع : البحرين

مُساهمةموضوع: رد: مبارك قمر الدين    الإثنين 21 أبريل 2014, 10:08 am

شكرا شكرا عوض وانت تعود الى ذاكرة المصنع والتوثيق لها.. وهذا زمن يندر ان تجد فيه احد منشغلا بهذا الهم والضرب الثقيل والذي يحتاج الى ادوات وفعالية والتزام حين يكون القامة بقدر الهامة الجليلة مبارك قمر الدين ويا له من شخص نبيل وصادق في دائرة لا تتعدى مسار عينه للطريق وكان ولا يزال وهكذا سيمضي.. فمعرفتنا به كانت عبر المعرفة.. كنت دوما ابحث في دكان والده الراحل قمر الدين عن الحبر والصمغ وأقلام الحبر والرصاص والكرسات وصبغة الالوان ولعبة الليدو وأشياء كثيرة لن انساه البتة بيد اني كنت أغشى بعد أن احزم متاعي حلواني العم طه ليستقبلني ابو عبيدة أو غيره فالمهم عندي ذلك المكان الاسطوري والذي يذكرني دوما بدكان السر هتش بحلفا المدينة إذ لا يخلو مما تطلبه وتتمناه وتبحث عنه مهما كانت الظروف فالدكان عبارة عن سوق وبازار كبير فيه كل شيء تسعى الى اقتنائه وكان من أعمدة سوق المصنع بنوارته مبارك والنحلة أسامة وأبيهم الرجل صاحب البحة العالية والتي لا يمكن لي ان انساها ما زالت عندي بطعم الحبر والصمغ والاشياء التي اشتريها من دكانه الباذخ والفاتن وكان محط اعجابنا والهمانا واظن وعلى نحو كبير لعب دورا كبيرا في تعليمنا ومعرفتنا الاولى بجانب مكتبة سالم الأطرش رحمة الله عليه.. 
الدروب هى الدروب لا تتغير ولا الأمكنة وكلما أمضي بعد الخراب الذي غمر المكان أكون متيقنا باني سالتقي عمي قمر الدين رحمة الله عليه.. ولكن اجد لا شيئا البتة وفي كثير من الأحيان اجد مبارك ومحنة وغيرهم من صحابه يسدون الدرب بأنس شفيف يصل ضجيجه الى سوق القش المجاور أو الى العياشة في الطاحونة المجاورة للمكان.. بهاء عندي لا يعدله شيء.. أصوات تتداخل تعيدني الى ذاكرة المكان ونضارته وأيام شبابه المضيء وإشراقه الباين في كل زمان ومكان بين أتراب دكاكين سوق المصنع التحفة... ذلك الزنك المكوم الذي تركه مبارك لفترة طويلة من الوقت كشاهد ندبة في السوق تذكرنا بقوة وعنف يطرق على أحوال الزمان المتغيرة.. تصيبني حالة من تقلص الذاكرة وتوهجها في وقت واحد وانت تكاد ان تلامس أشياءك القديمة والمرصوصة بأناقة وكأنها بين أيايدك تلمسها وتضمها الى قلبك قبل جسدك المنهك في مقارعة السير إلى سوق المصنع من حى خمسين بيت البعيد وان كنا نرى الطريق أجمل الممرات التي تزدهر بنفوسنا وتزيدها عبقا كمثل رائحة أشياء قمر الدين حتى زيت غلغله المهيب ومزحة ذلك الزمن الرائع ويا له من خسارة حين أعرف بانه لن يعود ولن يعود كما بهاء المكان المخضر بصوت عمي قمر الدين وابنائه الغر الميامين... 


لست مستقلاً بل منحازاً إلى ديني ووطني ومصنعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علاء الدين حسن بخيت
مشرف سابق
مشرف سابق
avatar

عدد المساهمات : 625
نقطة : 6240
تاريخ التسجيل : 14/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: مبارك قمر الدين    الإثنين 21 أبريل 2014, 12:44 pm

الحبيب عوض لك الف تحية وتقدير

وكما قيل الدرر تبقى صامدة في وجه عاديات الزمان

اخي عوض انت تسحبني من أكمامي وأكوام الغربة النتنة الى عوالم الفرح والوطن الجميل
ها انا اسبح معك بخيالي وانا في طريق العودة العكسية من السوق الى الحلة حاملا بيمناي البرنجية العجيبة التى تعلن نهاية يوم مضمخ بالتعب النبيل وباليسرى كيس الخضار ( طماطم عجور بصل أخضر ودكوة إن استطعت لها سبيلا ) وهي لحظات وأجد نفسي أمام هذا المسكون بالجمال والمحبة , وأبادره بعد التحية ومن باب المحبة لا الكشكرة بأن يتغداء معنا بالمنزل وبدون مقدمات أجده غارقا في ضحكته الجميلة وبلكنته اللطيفة وبكل سخرية يقول لي : ( بدلا من قطع الفيافي والذهاب الى المنزل دعنا نحضر صحنا ونقطع السلطة ونخلص من موضوع الغداء ) وأقول له بكل بجاحة انها سلطة للغداء ولكنه يعلم انها السلطة ولا غداء سواها.

مبارك قمر الدين يندر ان تجد له مثيل كان يجيد قراءة الناس ويعرف مع من يتكلم وفيما يتكلم ويجيد الحوار بمهارة تثير الانتباه وكان محاورا ومثقفا في كل المحاور : من شعر ودين وسياسة ورياضة وحتى قضايا المرأة كان لها حظها الوافر في ثقافته ومما يجذبك للحديث معه سخريته ونكتته الحاضرة التي تتسرب لك مع خيوط الونسة العادية وحتى وسط الحديث الجاد والجميل خالد جسن بمثابة مستودع لنكات مبارك قمر الدين وأخرها نكتة شيخ العرب مع الكمساري يا ليته يتحفنا ببعض منها في هذا البوست الفريد . وكما اسلفت أخي عوض لم ولن تهزه نكبات الحياة وزوال المال بل كان شامخا كالنسر لا يجتاحه طوفان تغيرات الزمن وتغلبات الحياة وكان محبا للصوفية , وللتصوف في حياته مكانه كبيرة بالرغم من مشغولياته وعلاقاته الكثيرة كان مداوما على قراءة الاوراد الصوفية وتجده يتحفك ببعض القصائد النبوية التي تجعل الحديث معه يزداد حلاوة ... والحديث عن هذا الجميل لا ينتهي وهذا مجرد رفع تمـــــــام يا هندسة يا حاملاً لواء المحبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عوض احمد ادريس
مشرف سابق
مشرف سابق
avatar

عدد المساهمات : 1205
نقطة : 6759
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
الموقع : امدرمان
المزاج : سودانى

مُساهمةموضوع: رد: مبارك قمر الدين    الأربعاء 23 أبريل 2014, 12:21 am

شكرا استاذى الجميل الحسينى والرائع بهدير واستاذى علاء الدين وما يحيرنى هو اتفاق الجميع على هذا الشخص  النبيل
وكم كان صادقا استاذنا علاء وهو يذكر عشق مبارك للصوفيه وتحديدا الطريقه الختميه وعشقه لجميع اهل التصوف وال بيت رسول الله
وهنا يظهر لك قلب الصوفى المنفتح على الجميع بفكر فى غاية التقدم والانفتاح
ثم تميز مبارك قمر الدين فى معرفة الناس وهذه هى الحقيقه التى كانت تدهشنى فى هذا الانسان
كما تدهشك ذاكراته التى لا يغيب عنها شئ وتفكيره السليم
ومن الاشياء التى يحملها هو عشقه لاهلنا الهدندوه وتحدثه بلغة البدويت وبطلاقه وهذه خلقت له اراضى للتواصل مع هذا المكون
الاساسى لمجتمع المصنع
ولى عوده يا احبتى الطيبون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مبارك قمر الدين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة  :: المنتديات العــــــــــامة :: التوثيق-
انتقل الى: