منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة ترحب بالزوار من ابناء المنطقة وجميع الاحباب والمريدين داعين لمد جسور التعارف بين الجميع ودوام التواصل

منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة


 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالتسجيلدخولمركز تحميل المصنع     مجموعة الفيس بوك

اهلا وسهلا بناس المصنع عزيزى العضو فى منتدى مصنع سكر حلفا الجديدة تفضل بالدخول الي المنتدي واذا ما مسجل معانا تكرم بالتسجيل والتمتع معنا ولقاء الاحبة والاخوان ومن فرّقتك عنهم طرق الحياةولو ما عارف كيف تسجل في المنتدي فقط إضغط زر ( تسجيل ) واتبع الخطوات ,واحدة واحدة,(الادارة بتفعل حسابك )
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» دروب الطوايا... قصبنا إن اشتعل!
الخميس 08 نوفمبر 2018, 9:44 pm من طرف ناصر البهدير

» ضراوة الحنين.. نداء الرَّمقُ الأَخيرُ
الثلاثاء 23 أكتوبر 2018, 9:45 am من طرف ناصر البهدير

» معاجم الكلمات
الخميس 06 سبتمبر 2018, 2:02 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» عباس حداد. في ذمه الله
الإثنين 03 سبتمبر 2018, 2:23 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» مهاجر العاقب وصل
الإثنين 03 سبتمبر 2018, 2:21 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» عمت بشارات الفرح
الإثنين 03 سبتمبر 2018, 2:11 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» أحزان ال وقر
السبت 01 سبتمبر 2018, 9:01 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مهدي الدود.. البقاء لله
السبت 01 سبتمبر 2018, 8:58 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» المصنع .. بلدة طيبة .. ورب غفور
الخميس 30 أغسطس 2018, 12:14 pm من طرف خالد حسن بخيت

»  الأحباب المشرفين..
الأحد 29 يناير 2017, 9:07 am من طرف عائدة محمد الحسن

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 مجموعة الفيسبوك
 بحـث
منتدى
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 مجموعة الفيسبوك
 بحـث
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 مجموعة الفيسبوك
 بحـث
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
نوفمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  
اليوميةاليومية
مجموعة الفيس بوك
</li></ul><div
 id="follow_fdf"><a target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Facebook"
src="https://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/facebook10.png"/></a><a
 target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Twitter"
src="https://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/twitter10.png"/></a></div>


<style>

#follow_fdf {
  float: right;
  background: url('https://i.servimg.com/u/f40/11/60/75/36/follow14.png') no-repeat scroll 0 5px transparent;
  padding-left: 1098px;
}

#follow_fdf img {
  vertical-align: middle;
  max-height: 50px;
  transition-duration: 400ms;
  -moz-transition-duration: 400ms;
  -o-transition-duration: 400ms;
  -webkit-transition-duration: 400ms;
}

#follow_fdf img:hover {
    transform:rotate(-10deg);
    -ms-transform:rotate(-10deg);
    -moz-transform:rotate(-10deg);
    -webkit-transform:rotate(-10deg);
    -o-transform:rotate(-10deg);
}
</style>
FacebookTwitter

شاطر | 
 

 وجانا البقاس!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناصر البهدير
مدير عام سابق
avatar

عدد المساهمات : 3663
نقطة : 12179
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 49
الموقع : البحرين

مُساهمةموضوع: وجانا البقاس!   الجمعة 12 ديسمبر 2014, 11:02 pm

وجانا البقاس!
(مجالسة العلماء غنيمة) ولكن مجالسة أهل المصنع غنيمة كبرى لا تقدر بثمن ولا تحصى فوائدها البتة خاصة في المساءات العبقة برائحة المكان والزمان والتي تشبه أهلها في كل شيء. وهذه حقيقة لا يمكن تجاوزها أو الوقوف عندها لمعرفة كنهها.. ومن غيرنا يعطي لهذا الوطن تقديره في أعلى مراميه بين أكناف تلك الوحدة الوطنية؛ صنع المصنع الباذخ.. وهذا ما عجز فيه ساسة البلد المطففين وفكرهم الكفيف.
حالة يصعب وصفها كلما منحتك الدنيا فرصة والتقيت بحبيب من قبيلة المصنعجية حتى لو كان عبر الأثير.. وفي اللقاء روح تحلق في أفاق البعيد بكل زهو وخيلاء وكبرياء حقول قصب السكر التي لا تنحني بصمت إلا تحت أيادي شغيلة الجنقو الرحيمة وموسيقى خطواتهم الموقعة بانتظام فريد.. وفي الحريق حياة لأهل المصنع جميعاً.
هذا المساء أطل علي صوت صديقي ورفيق دروبي ابن المصنع (منصور عبد الله جمعة) عبر الشبكة الرقمية وكأنه مبعوث مع نيران حريق القصب هذه الأيام ومسير أوراق عيدان قصب السكر المحروقة وهى ترسم خطوات حضورها الباهي على كل الأرض السكرية.. و(جانا البقاس) أغنية لطيفة في شفاه جميع أطفالنا كما تلك اللحظات حضر البقاس (منصور) بصوته اللطيف والمليء بنزعة المحبة والحنية من قلب رقيق ومفطور على الحب.
ومنصور هو نفسه منصور العامر بروح المصنع.. وطفق معي مسترسلا في ذكريات تخصنا جميعنا لم تبارح الكيان المصنع؛ البلد الذي يحتار فيه الجميع في أمر وحدته الطوعية مما قادنا إلى ذكر الراحلة صفية التاج.. تلك المرأة المصنعجية الباهية والتي ضربت أرفع المثل والقيم بالتمسك بالأرض وهي تعلن قبل وفاتها وتطالب ذويها بأن تدفن في المصنع وقد كان لا تزال تعيش بروحها وجسدها بين حقول قصب السكر.. رحمة الله عليها واسكنها الله فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا.
وكم كنت سعيداً في تلك اللحظات التي مرت وجمعتني بعزيز المصنع الباهي منصور أكثر ما يخطر ببال أحدكم.. وحقا مساء جمعة سعيد كما نهارها الرائع والمبارك والذي أيضا هاتفني فيه الجميل والأنيق (علاء الدين حسن بخيت) عقب صلاة الجمعة مباشرة عبر الأثير محملاً بأشواقه الدفينة وحنينه الباتع للمصنع والذي لا يخبوء لبرهة من الوقت وهكذا عرفته لأكثر من ثلاثة عقود من الزمان المصنعجي المديد والموشح بالمودة.
وصوت علاء الدين أعادني رغم متعة اللحظات معه تحديداً إلى سنوات خلت من عمرنا في المصنع في فترة ما بعد منتصف عقد السبعينات من القرن الماضي.. ووقتها منطقة الموظفين ينقصها جامعا لكي يؤدي فيه الناس الصلاة.. حيث كنا نهاجر إلى البركس في رحلة مرهقة ونهارات ملئية بالصهد لأداء صلاة الجمعة في ذلك الوقت المعلوم، ومع ذلك نكون سعداء بلقاء الحبيب الراحل وحمامة مسجد البركس العتيق محمد عبد الوهاب أبو عنيبة لننهل من نمير ماءه العذب والبارد والذي يحمله ويتقن فن توزيعه لنا بالتساوي لجميع أهل الموظفين كعادته دوماً حتى أوان رحيله الفاجع والباكر.. ومحمد (الصالح) لا يفتر ولا يكل ذهاباً واياباً ما بين بيتهم والجامع وهو يحمل الماء في كل مرة في جردل أبيض كبير كمحيا وجهه الطيب ومن ثم يعود أكثر إشراقاً ويقضي نهار الجمعة هكذا في رحلة متصلة حتى نعود إلى الموظفين.. رحمة الله عليه واسكنه الله فسيح جناته.
لحظات بهية مرت كخصل الريح وهي تعبر كل محيط المصنع الأسمر.. عجزت عن الوقوف والصمود في أزمنة النزوح الكالحة التي فرقتنا في بيادر وفيافي وصقيع وبحار وأراضي الدنيا.. ولكن عزانا ابتلت جوانحنا بذكريات البلد الطيب ومشرق بأهله.
لحظات طيبة رغم عاصفة الحزن والشجن التي داهمتني ووجعلت قلبي يدلف ويسافر في استغراق طويل في ذكرى الحبيي الراحل محمد ابو عنيبة.. رحمه الله واسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً.
عاجز عن الشكر والتقدير لجل أصدقائي وأهلي بالمصنع الذين التقيهم من وقت لآخر والغايبين في أربعة أركان المعمورة.. وغدا لقاءنا الكبير في أرخبيل القصب الأخضر.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وجانا البقاس!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة  :: المنتديات العــــــــــامة :: التوثيق-
انتقل الى: