منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة ترحب بالزوار من ابناء المنطقة وجميع الاحباب والمريدين داعين لمد جسور التعارف بين الجميع ودوام التواصل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مهدي الدود.. البقاء لله
الأربعاء 07 سبتمبر 2016, 2:26 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» هاوية الحدس
الجمعة 19 أغسطس 2016, 3:06 am من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل سيد أحمد محمد
الثلاثاء 02 أغسطس 2016, 7:27 pm من طرف ناصر البهدير

» قصص .. عبد العزيز بركة ساكن
السبت 23 يوليو 2016, 5:36 pm من طرف ناصر البهدير

» الغالي أوشي.. فرحنا العام
الأربعاء 20 يوليو 2016, 10:27 am من طرف ناصر البهدير

» غياب بطعم الحضور (2)
الأربعاء 06 يوليو 2016, 1:36 am من طرف ناصر البهدير

» الكتابه في العربات (الركشات +الحافلات)
الأحد 12 يونيو 2016, 11:04 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان التوم لاعب التضامن والسكر
الأحد 12 يونيو 2016, 11:00 pm من طرف ناصر البهدير

» أقوال
الأحد 12 يونيو 2016, 12:03 am من طرف ناصر البهدير

» هَيْثَمات.. أحد عشر كوكبا
الخميس 02 يونيو 2016, 2:57 pm من طرف ناصر البهدير

» طرائف رباطاب -مساخة -سرعة بديهه
الخميس 02 يونيو 2016, 1:31 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل آدم حامد
الأحد 29 مايو 2016, 2:32 pm من طرف ناصر البهدير

» من أَنبأَك هذا!
السبت 28 مايو 2016, 10:05 pm من طرف ناصر البهدير

» حبيبنا المصنع
الخميس 26 مايو 2016, 9:40 pm من طرف ناصر البهدير

» زفاف أشرف يوسف
الخميس 26 مايو 2016, 11:27 am من طرف ناصر البهدير

» عبد الله المصري.. ساقية الحس المرهف
الإثنين 23 مايو 2016, 3:35 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن الصباح
الإثنين 23 مايو 2016, 9:23 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مع السكر حتى الصعود
الخميس 19 مايو 2016, 2:40 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قبيلة السكر
الأربعاء 18 مايو 2016, 8:16 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن المساء
الأربعاء 18 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» احزان على عوض سعد
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:23 pm من طرف ناصر البهدير

» افراح ال بشير مهدى
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:12 pm من طرف ناصر البهدير

» الدلاله
الإثنين 16 مايو 2016, 3:21 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» الذكرى الخامسة لتأسيس المنتديات
الخميس 12 مايو 2016, 6:09 am من طرف محمود بلال

» زوله حنينه .. قلبها ابيض
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:29 pm من طرف محمود بلال

»  الأحباب المشرفين..
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:11 pm من طرف محمود بلال

» أفراح آل هشام سيد أحمد صالح
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:33 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» أفراح آل عبد الرؤوف سعيد
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:31 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» افراح ال يحى محمد
الأربعاء 11 مايو 2016, 5:24 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» سيدون .... وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 8:54 pm من طرف محمود بلال

» بلال الصغير وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 7:51 pm من طرف محمود بلال

» الخدمه المستديمه الف مبروك
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:46 pm من طرف نازك يوسف طه

» شهرالشفاعه(شعبان)
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:32 pm من طرف نازك يوسف طه

» مجدى (كجيك)عريس السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:26 pm من طرف نازك يوسف طه

» عيال الفكى عرسان السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:22 pm من طرف نازك يوسف طه

» حافظ عمر .. في ذمة الله
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:02 pm من طرف نازك يوسف طه

» عنتر عريس
الثلاثاء 10 مايو 2016, 1:59 pm من طرف نازك يوسف طه

» إنتــــــــــــــــــباه
الإثنين 09 مايو 2016, 8:42 pm من طرف محمود بلال

» أحمد المصري .. في ذمة الله
الإثنين 09 مايو 2016, 6:32 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» عرفة حميدي.. البقاء لله
الأحد 08 مايو 2016, 9:36 am من طرف ناصر البهدير

» دنان واطة حموري
الجمعة 06 مايو 2016, 9:21 pm من طرف ناصر البهدير

» يا اسمر
الجمعة 06 مايو 2016, 7:51 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قرموني.. ليس وحده!
الخميس 05 مايو 2016, 1:17 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» نهائى (ميلنو)
الخميس 05 مايو 2016, 1:14 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» رمضان جانا
الخميس 05 مايو 2016, 7:20 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مرحــــبا بالتسعة الجدد
الأربعاء 04 مايو 2016, 2:51 pm من طرف نازك يوسف طه

» العنصرية تطفو من جديد
الأربعاء 04 مايو 2016, 12:29 pm من طرف سامر صلاح

» الطيب سعيد(عريســــــا)
الثلاثاء 03 مايو 2016, 10:33 am من طرف ناصر البهدير

» احزان ال هدو
الأحد 01 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» اعتذار
الأحد 01 مايو 2016, 4:17 pm من طرف ناصر البهدير

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

ديسمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية اليومية

مجموعة الفيس بوك
</li></ul><div
 id="follow_fdf"><a target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Facebook"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/facebook10.png"/></a><a
 target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Twitter"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/twitter10.png"/></a></div>


<style>

#follow_fdf {
  float: right;
  background: url('https://i40.servimg.com/u/f40/11/60/75/36/follow14.png') no-repeat scroll 0 5px transparent;
  padding-left: 1098px;
}

#follow_fdf img {
  vertical-align: middle;
  max-height: 50px;
  transition-duration: 400ms;
  -moz-transition-duration: 400ms;
  -o-transition-duration: 400ms;
  -webkit-transition-duration: 400ms;
}

#follow_fdf img:hover {
    transform:rotate(-10deg);
    -ms-transform:rotate(-10deg);
    -moz-transform:rotate(-10deg);
    -webkit-transform:rotate(-10deg);
    -o-transform:rotate(-10deg);
}
</style>
FacebookTwitter

الجرأه والحذر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الجرأه والحذر

مُساهمة من طرف ????? في الأربعاء 14 سبتمبر 2011, 11:59 am

الجرأة والحذر طبعان مثناقضان

والشخص الذكي هو الذى يستطيع الجمع بينهما

أي من يتصرف بجرأة مغلفة بالحذر

فالجرأة سلاح ذو حذين

يمكن فى بعض الأحيان أن تضع أصحابها فى

مواقف محرجة..

كما أن توخي الحذر مطلوب ويمكن أن يحميك من الأذى

ولكن ،، فى الوقت ذاتة قد يحرمك الحذر المبالغ بة

من متعة المغامرة .


هل أنت جري أم حذر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

نأمل تفاعلك[/size]

?????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شكرا اقبال

مُساهمة من طرف ناصر البهدير في الأربعاء 14 سبتمبر 2011, 1:42 pm

اشكر لك الكثير من مداخلاتك الرصينة والتي تصب في هم الناس الاجتماعي والثقافي والعام بطريقة تدعو للفخر بحواء مصنعنا وهذا ان كان ديدنها دوما كما عهدناها بيننا في شتى المواقف والاماكن ولكن هنا المحك في ان نرفد الناس بشيء جديد..
كنت وما زلت اقف كثيرا على حدود مساحاتي الاجتماعية التي اتحرك فيها والتي يخالجني فيها شعور كبير بالحياء والانطواء ولكن مع مرور الوقت تكتشف بالصدفة ان الوقفة مع النفس بعمق مهمة لسبر غور النفس الانسانية المعقد واقعها على نحو كبير. وهذا شيئا ربما يبدو مقلقا في سبيل ان تتحرر من بعض العلل التي تعيق مشوار الحياة والذي خلقنا لكى نعيش فيها كدار عبور ليس الا ... لذا اكون على حذر من نوع جيد يتيح لي المرور عبر انفاق، مع ذلك الجراءة هى سيد الموقف ولا اتردد في استخدامها مهما كان قسوة الموقف ورعونته وذلك يخضع لقيم الحق والخير والجمال وموقفك من الحياة والناس عموما ..
شكر اقبال ومزيد من المواضيع الجيدة والشيقة ..

ناصر البهدير
مدير عام سابق

عدد المساهمات : 3661
نقطة : 10755
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 47
الموقع : البحرين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مداخلة

مُساهمة من طرف  في الأربعاء 14 سبتمبر 2011, 4:34 pm

حقيقة انا دائماً أخاف من الفشل
إن أحق ما يعرفه الإنسان بعد معرفة ربه هو أن يعرف نفسه وينشغل بتكميلها وإصلاحها قبل انشغاله بغيره.
كما يتعرف على مواهبها وقدراتها وطاقاتها ومحاور ضعفها وقوتها، وهل تتصف نفسه: بالصبر أم بالجزع بالاستعجال أم التأني بالخجل أم الجرأة والإقدام؟ هل فيها صفة الدأب والاستمرار أم الملل والانقطاع؟
وهذا من شأنه أن يجعل الإنسان يقف على حقيقته؛ فيستطيع أن يسير في الاتجاه الصحيح موظفاً قدراته ومستغلاً إمكاناته.
-لا بد أن نقرر حقيقة تربوية، تشير إلى أن نفسيات الشباب ينبغي ألاّ تُبنى على التقهقر، والتردّد، والخوف والقلق المرضيين، فكل هذه مدمّرات نفسيّة يُخشى منها بلا شك أن تؤدي إلى هدم النفسية المقدمة الباذلة المنافسة المسابقة، وهنا ندعو الآباء والمعلمين أن يتجنبوا توريث المخوفات العتيقة، التي جعلت كثيراً من الجيل القريب من جيل الشباب والفتيات جيلاً تنقصه كثير من الجرأة، ويتسم بالانغلاق، وقلة الإبداع؛ لكثرة ما عاش في وسط (خوّاف)، ولكن المخاوف هي منّا نحن المربين على نشئنا الناهض، وشبابنا المتوقد، من أن تُستغل رغباته واندفاعاته الفطرية في تحقيق مآرب أخرى، سواء أكانت ذات علاقة بالعمالة للأعداء، أم لتنفيذ مخططات العنف، أم لمجرد تكسير مجاديف القوة الشبابية في أجنحتهم، مثل نشر المخدرات والتفسّخ الجنسي، والاستهتار بالقيم، والانكباب على دعارة التلفاز والإنترنت، حتى تُستهلك طاقته فيما لا ينفع.
- إن شباب اليوم فيهم الخير الكثير والدليل هو ارتفاع منسوب التأهيل النفسي والعلمي والعملي لجيل اليوم، وارتفاع تطلعات كثير من أفراده، وإن شباب الغد سيكونون -بإذن الله- أفضل من شباب اليوم؛ لكثرة الإمكانات المتاحة أمامهم، ذلك إذا سرنا بطريقة صحيحة في حمايتهم من مخططات التدمير، ومن غوائل التخويف، ووجّهناهم بعناية وتقدير لملكاتهم وشخصياتهم، واحترمنا شخصياتهم، ثم وجّهناهم ليكونوا في الطريق الذي يتميزون فيه، فكلّ ميسر لما خُلِق له، وأظن أن كثيراً من البرامج تُقام الآن وستُقام بإذن الله؛ لنصل إلى هذا الهدف الأسمى.
كلمات في الجرأة:
- يلحظ أن الكثيرين لديهم الجرأة في إصدار الأحكام ، والخوض فيما لا يفقهون وقد يقوم أحدهم مقاماً ذا شأن، فيصدر أحكاماً خطيرة بدون وعي أو فقه أو ورع. بل إنك تجد مفارقات عجيبة عند بعضهم فقد يتوقف حينما يسأل عن مسألة خلافية ، مثل: الطلاق بالثلاث هل يعد طلقة واحدة أم ثلاثاً؟ ولكنه عندما تواجهه قضية مصيرية للأمة المسلمة فإنه يسارع إلى الحديث عنها وإصدار الأحكام.
- الجرأة المجردة ليست مَحْمَدَة ، لأنها الصفة التي تحلى بها اللص الذي يقتحم البيوت ، والمتمرد الذي يهاجم الغافلين.
- فقدان الجرأة والشجاعةِ في قول "الحقيقة".
- التثبت والتحري والأناة خصوصاً في أعراض الناس وأديانهم وذممهم ، أقرب إلى التقوى ، وأحق بالزلفى، وأولى بالورع، من الجرأة بحجة الغيرة على الدين.
- تذكر أنه بين الخوف والجرأة .. أن نخطو الخطوة الأولى


نقطة : 34276
تاريخ التسجيل : 01/01/1970

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجرأه والحذر

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الأربعاء 14 سبتمبر 2011, 9:02 pm

اقبال ..
تحياتي ...
لو كان غيابك بجيب لينا الابداع دا .. كلو مرة غيبي وتعالي .. تلقينا نحن يانا نحن ..

داخل النص :

الجراءة امارسها دوماً عندما اكون في موقف المطالب بشئ اعتبره حق لي .. بمعني ان يكون الشئ طلب قانوني اقف اطالب به بكل جرأة .. وبما اوتيت من قوة .. لانني اؤمن ان ( من قال حقي غلب ) ولا احد في نهاية المطاف يمكن ان يقول عني غلطان او مخطئ .... والحق هذا ساء حق خاص او عام بالطبع في حدود استطاعتي .. من كلمة استطاعتي هذه يأتي الحذر .. حيث انني استخدمه في حالة عدم تمكني من جلب حقي بواسطة الجرأة فحينها استخدم الجرأة والحذر حتي لا افقد حقي ومطلبي ..

اما كونني اطالب او اريد فعل شئ جريئ او اطلب طلباً جريئاً او افعل فعلاً جريئاً ليس من حقي ولا هو ملك خاص ولا هو ملك عام .. ولا هو قانوني ولا هو اخلاقي فهذا ارفضه وقد يؤدي في نهاية المطاف الي التقليل من شأني وقدري .. و بنفس القدر كونني اكون حذراً في مطالب حقيقة وواقعية فحينها قد اوصف بالجبان ..

واما هناك نوع ثالث هو نوع يكون فيه الحياء سيد الموقف ..كأن اتنازل عن حقي حياءً ليس فيه تنقيص من قدري .. بل فيه نوع من الايثار او الترفع عن الوضائع .. فهذا موقف اتخذه في بعض الاحيان ..

شكراً يا اقبال ..


مرفق تحياتي ..

خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7283
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجرأه والحذر

مُساهمة من طرف عائد السيد في الخميس 15 سبتمبر 2011, 11:28 am

شكرا اقبال ,,, مشاركة قيمة تستحق الاهتمام.... أما بالنسبة لي فالجرأة والحذر هما في الغالب عمليتان متلازمتان 
يستحسن استصحابهما معا من اجل الحصول على قرارات صائبة ... فيقال هذا قرار جرئ  وحذر  اذن فهو اقرب
مايكون من الصواب,,, والجرأة هي اقتحام الصعاب وعندما يكون هذا الاقتحام مصحوبا  بالعدة والعتاد تأتي 
نقطة الالتقاء مع الحذر.... وهنالك معاني ومفاهيم  لها ارتباط بالجرأة مثل الاجتهاد والشجاعة والاقدام والجبن والتأني
والعجلة والخ...
بلاشك ان هنالك حدود وسقف للجرأة  اذا تمعنا في قوله تعالى  :
"ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب ان الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون"
ان القول على الله بغير علم من أعظم الذنوب .. لذلك كان حرياً وجديراً بالمسلم ان يحذر كل الحذر من القول على الله تعالى بغير علم 
 

عائد السيد
الادارة الفنية
الادارة الفنية

عدد المساهمات : 1020
نقطة : 5562
تاريخ التسجيل : 04/02/2011
العمر : 41
الموقع : سكر حلفا
المزاج : inconsistency

http://halfasugar.mam9.com/u73contact

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل انا جري ام حزر

مُساهمة من طرف اسامه آل جبارة في الخميس 15 سبتمبر 2011, 7:59 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

التحيـــ للكل ــــــة

الاخت الغالية / اقبال الموقرة

إن اولا ما عرفنا في حياتنا ونحن نتلمس الطريقة الى الحياة بكل جوانبها ،( ان نجمع بين الاثنين فالجرأة والحذر )و افدنا تاريخنا المضي باننا ندعو الى دعوة قد ترفضها الاغلبية بعلم او بدونه . ولكن في ذات الوقت افدنا التاريخ بان التاريخ يضع بصماته الخواص وذلك ( بالجرأة واالحذر ) *** لذلك جهزنا انفسنا على ان لا ننتظر التصفيق والرضى بل الأسِنهم الحداد قد تريحهم الى حين لان السِنة النار هم غير قادرون على عليها قال تعالى (أو من ينشّأ في الحلية و هو في الخصام غير مبين )

لك منى كل احترام مع جرأة وحذر بس كيف لا ادري

اسامه آل جبارة
عضو برونزي
عضو برونزي

عدد المساهمات : 196
نقطة : 4538
تاريخ التسجيل : 20/03/2011
العمر : 46
الموقع : المملكة -طابا
المزاج : 114

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجرأه والحذر

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في الخميس 15 سبتمبر 2011, 9:25 pm

عائد السيد كتب:شكرا اقبال ,,, مشاركة قيمة تستحق الاهتمام.... أما بالنسبة لي فالجرأة والحذر هما في الغالب عمليتان متلازمتان
يستحسن استصحابهما معا من اجل الحصول على قرارات صائبة ... فيقال هذا قرار جرئ وحذر اذن فهو اقرب
مايكون من الصواب,,, والجرأة هي اقتحام الصعاب وعندما يكون هذا الاقتحام مصحوبا بالعدة والعتاد تأتي
نقطة الالتقاء مع الحذر.... وهنالك معاني ومفاهيم لها ارتباط بالجرأة مثل الاجتهاد والشجاعة والاقدام والجبن والتأني
والعجلة والخ...
بلاشك ان هنالك حدود وسقف للجرأة اذا تمعنا في قوله تعالى :
"ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب ان الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون"
ان القول على الله بغير علم من أعظم الذنوب .. لذلك كان حرياً وجديراً بالمسلم ان يحذر كل الحذر من القول على الله تعالى بغير علم


استأذن صاحبة البوست الاخت اقبال لادون كلمة شكر للاستاذ عائد .. فقد افتقدنا هذه الدرر من ايام .. فرجاء يا من تعيد لنا ذكري جميلة وقول رصين .. ومحكم .. تتخلله الحكمة واللباقة والفطنة والسهولة في الفهم .. صراحة كلمات فرضت علي ان اسجل تحتها كلمة شكر .. فشكراً استاذ عائد السيد ..

خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7283
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى