منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة
منتديات مصنع سكر حلفا الجديدة ترحب بالزوار من ابناء المنطقة وجميع الاحباب والمريدين داعين لمد جسور التعارف بين الجميع ودوام التواصل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مهدي الدود.. البقاء لله
الأربعاء 07 سبتمبر 2016, 2:26 pm من طرف عائدة محمد الحسن

» هاوية الحدس
الجمعة 19 أغسطس 2016, 3:06 am من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل سيد أحمد محمد
الثلاثاء 02 أغسطس 2016, 7:27 pm من طرف ناصر البهدير

» قصص .. عبد العزيز بركة ساكن
السبت 23 يوليو 2016, 5:36 pm من طرف ناصر البهدير

» الغالي أوشي.. فرحنا العام
الأربعاء 20 يوليو 2016, 10:27 am من طرف ناصر البهدير

» غياب بطعم الحضور (2)
الأربعاء 06 يوليو 2016, 1:36 am من طرف ناصر البهدير

» الكتابه في العربات (الركشات +الحافلات)
الأحد 12 يونيو 2016, 11:04 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان التوم لاعب التضامن والسكر
الأحد 12 يونيو 2016, 11:00 pm من طرف ناصر البهدير

» أقوال
الأحد 12 يونيو 2016, 12:03 am من طرف ناصر البهدير

» هَيْثَمات.. أحد عشر كوكبا
الخميس 02 يونيو 2016, 2:57 pm من طرف ناصر البهدير

» طرائف رباطاب -مساخة -سرعة بديهه
الخميس 02 يونيو 2016, 1:31 pm من طرف ناصر البهدير

» أحزان آل آدم حامد
الأحد 29 مايو 2016, 2:32 pm من طرف ناصر البهدير

» من أَنبأَك هذا!
السبت 28 مايو 2016, 10:05 pm من طرف ناصر البهدير

» حبيبنا المصنع
الخميس 26 مايو 2016, 9:40 pm من طرف ناصر البهدير

» زفاف أشرف يوسف
الخميس 26 مايو 2016, 11:27 am من طرف ناصر البهدير

» عبد الله المصري.. ساقية الحس المرهف
الإثنين 23 مايو 2016, 3:35 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن الصباح
الإثنين 23 مايو 2016, 9:23 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مع السكر حتى الصعود
الخميس 19 مايو 2016, 2:40 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قبيلة السكر
الأربعاء 18 مايو 2016, 8:16 pm من طرف ناصر البهدير

» لحن المساء
الأربعاء 18 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» احزان على عوض سعد
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:23 pm من طرف ناصر البهدير

» افراح ال بشير مهدى
الثلاثاء 17 مايو 2016, 3:12 pm من طرف ناصر البهدير

» الدلاله
الإثنين 16 مايو 2016, 3:21 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» الذكرى الخامسة لتأسيس المنتديات
الخميس 12 مايو 2016, 6:09 am من طرف محمود بلال

» زوله حنينه .. قلبها ابيض
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:29 pm من طرف محمود بلال

»  الأحباب المشرفين..
الأربعاء 11 مايو 2016, 10:11 pm من طرف محمود بلال

» أفراح آل هشام سيد أحمد صالح
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:33 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» أفراح آل عبد الرؤوف سعيد
الأربعاء 11 مايو 2016, 6:31 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» افراح ال يحى محمد
الأربعاء 11 مايو 2016, 5:24 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» سيدون .... وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 8:54 pm من طرف محمود بلال

» بلال الصغير وصل
الثلاثاء 10 مايو 2016, 7:51 pm من طرف محمود بلال

» الخدمه المستديمه الف مبروك
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:46 pm من طرف نازك يوسف طه

» شهرالشفاعه(شعبان)
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:32 pm من طرف نازك يوسف طه

» مجدى (كجيك)عريس السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:26 pm من طرف نازك يوسف طه

» عيال الفكى عرسان السكر
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:22 pm من طرف نازك يوسف طه

» حافظ عمر .. في ذمة الله
الثلاثاء 10 مايو 2016, 2:02 pm من طرف نازك يوسف طه

» عنتر عريس
الثلاثاء 10 مايو 2016, 1:59 pm من طرف نازك يوسف طه

» إنتــــــــــــــــــباه
الإثنين 09 مايو 2016, 8:42 pm من طرف محمود بلال

» أحمد المصري .. في ذمة الله
الإثنين 09 مايو 2016, 6:32 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» عرفة حميدي.. البقاء لله
الأحد 08 مايو 2016, 9:36 am من طرف ناصر البهدير

» دنان واطة حموري
الجمعة 06 مايو 2016, 9:21 pm من طرف ناصر البهدير

» يا اسمر
الجمعة 06 مايو 2016, 7:51 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» قرموني.. ليس وحده!
الخميس 05 مايو 2016, 1:17 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» نهائى (ميلنو)
الخميس 05 مايو 2016, 1:14 pm من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» رمضان جانا
الخميس 05 مايو 2016, 7:20 am من طرف يعقوب اوشى عيدالكريم

» مرحــــبا بالتسعة الجدد
الأربعاء 04 مايو 2016, 2:51 pm من طرف نازك يوسف طه

» العنصرية تطفو من جديد
الأربعاء 04 مايو 2016, 12:29 pm من طرف سامر صلاح

» الطيب سعيد(عريســــــا)
الثلاثاء 03 مايو 2016, 10:33 am من طرف ناصر البهدير

» احزان ال هدو
الأحد 01 مايو 2016, 4:31 pm من طرف ناصر البهدير

» اعتذار
الأحد 01 مايو 2016, 4:17 pm من طرف ناصر البهدير

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

سبتمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

مجموعة الفيس بوك
</li></ul><div
 id="follow_fdf"><a target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Facebook"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/facebook10.png"/></a><a
 target="_blank" href="https://www.facebook.com/#!/groups/sugarhalfa/"><img alt="Twitter"
src="http://illiweb.com/fa/optimisation_fdf/fr/twitter10.png"/></a></div>


<style>

#follow_fdf {
  float: right;
  background: url('http://i40.servimg.com/u/f40/11/60/75/36/follow14.png') no-repeat scroll 0 5px transparent;
  padding-left: 1098px;
}

#follow_fdf img {
  vertical-align: middle;
  max-height: 50px;
  transition-duration: 400ms;
  -moz-transition-duration: 400ms;
  -o-transition-duration: 400ms;
  -webkit-transition-duration: 400ms;
}

#follow_fdf img:hover {
    transform:rotate(-10deg);
    -ms-transform:rotate(-10deg);
    -moz-transform:rotate(-10deg);
    -webkit-transform:rotate(-10deg);
    -o-transform:rotate(-10deg);
}
</style>
FacebookTwitter

مفارقات وتنبيه عن نزار قباني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مفارقات وتنبيه عن نزار قباني

مُساهمة من طرف امين كمال سكوتة في الثلاثاء 11 أكتوبر 2011, 5:00 pm



درجت دوما علي الميلان الي المواضيع التي تتطلب المشاركة الجماعية

رغبة في معرفة ما يدور بخلد الاخرين والرغبة في كشف سبر ما باغوارهم والاستفادة منهم ....
اليوم اتحدث عن معرفتي البسيطة بنزار قباني وقراءتي المتواضعة للقليل من روائعه
والتي يصنفها البعض كمهازل اعمت الانسان العربي عن كنه القضية الاصلية ...
اجد نفسي وسطيا دوما وانا في حيرة من امري بخصوص ذاك الفز عندما قرات له وانا في عنفوان شبابي
وهذا المستهتر الذي سمعت وقرات ما يكفي لادانته وانا في مرحلتي العمرية هذه ..
لا ندري اي مفهوم سنكتسب بعد ابدائكم لارائكم الخاصة عنه وعن كتاباته
ومدي اقتناعكم به كشاعر للمرآة
.





لقد كتب نزار مئات القصائد في أدق تضاريس جسد المرأة ,

وكتب عن خصوصياتها اكثر مما تستطيع ان تكتبه هي عن نفسها ,
ومزج ذلك بقوة مخيلته
في الوصف الاباحي – ان صح التعبير –

وكانت فتاة شعره من طراز خاص تصلح ان تكون
نجمة سنمائية ,

او فتاة اعلان وغلاف , لانها دائما تقع تحت ضوء " الكاميرا النزارية
"

. ومن خلاصة رصده لحركاتها المحسوسة , حتى في " القصيدة
النزاريه "

يستمتع بالبحث عن ذاته في هذا المشهد الاباحي
الذي يصوره له
" نزار" من خلال شعره
ومن هنا يصيبك

العجب عندما تسمع من ينعته بأنه اول من أنصف المرأة العربية

وانه
شاعر المرأة العربيةّ !!!!!!!!!!!!!!!!!

نعم يمكننا نعته بذلك بعد اضافة هذا اللقب الى وصف "
المتمردة "

فقد أنصف المرأة العربية المتمردة , وهو شاعر المرأة المتكردة فقط .

المرأة عند نزار ليست سوى جارية في سوق رقيق يستعرض
جسدها امام القراء


يكفيك من نزار قباني شعورك بالاثم لمجرد امساكك
بأحد دواوينه الغزليه ,,

اما بعد فراغك من قراءته فستجد نفسك بحاجة الى الاستغفار



والكثير الكثير والممل عن ما اتهم به نزار - افظعها الشق الديني والمتمثل في اهانته لكل ما هو آلهي
****
نواصل بعد سماع راي عن هذا النقد !!


امين كمال سكوتة
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد المساهمات : 216
نقطة : 4463
تاريخ التسجيل : 24/02/2011
العمر : 35
الموقع : facebook.com/sakouta

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد مفارقات وتنبيه عن نزار

مُساهمة من طرف عبد الرحمن موسي ادريس في الثلاثاء 11 أكتوبر 2011, 10:59 pm

الحبيب الباشمهندس أمين

مواصلة لما طلبت الكتابة عن هذه المدرسة

ساوجز مبدئيا

لهذا الشاعر المتمرد نزار قبانى مراحل تدرج فيها شعره وهى

مرحلة ماقبل النكسة وهى المرحلة التى تحدثت عنها فى تنبيهك وهى فترة التمرد على المجتمع

فى الخمسينيات من القرن الماضى كتب فيها عن المرأة مطالبا لها الخروج من سجن الحريم فى ذلك الزمان

وأصبح الوطن عنده أمرأة كتب الشعر الفاضح والمتمرد على السلطة والمجتمع الذكورى بلسان المرأة العربية

تارة وبمباشرة تارات

أنا خيرتك فاختارى

مابين الموت على صدرى

أو فوق دفاتر أشعارى

لاتوجد منطقة وسطى ما بين الجنة والنار

اختارى الحب أو اللاحب

فجبن أن لا تختارى

المرحلة الثانية مرحلة ما بعد النكسة وهى مرحلة التحول لكتابة القصيدة السياسية

بنفس التمرد والتفرد والثورية كتب عن الهزائم العربية وعن الحكام العرب

مثال

سرقوا منا الزمان العربى

سرقوا فاطمة الزهراء من بيت النبى

باعوا الحزن فى عينى على

كسروا سيف عمر

باعوا النسخة الأولى من القرآن

ببضع كئوس من الويسكى

ياصلاح الدين

باعوك...وباعونا جميعا فى المزاد العلنى

÷÷÷÷

عزلوا خالدا فى أعقاب فتح الشام

سموه سفيرا فى جنيف

يلبس القبعة السوداء

يستمتع بالسيجار والكافيار

يمشى خلف حسناوات أوربا

كديك ورقى

صادروا منه النياشين

أقالوه من الجيش العربى

أدانوه بجرم النصر

أحالوه الى محكمة الأمن

هل جاء زمان يقف السيف فيه متهما

عند أبواب القضاء العسكرى

أم هل جاء زمان نستقبل اسرائيل بآلاف الحمام

وبالنشيد الوطنى

انى أكاد لاأفهم شيئا يابنى

فنزار مدرسة متفردة فى الشعر العربى هو سورى المولد بيروتى الأقامة

عراقى الهوى زوجته بلقيس الراوى من الأعظمية فى بغداد

ماتت فى تفجير السفارة العراقية فى بيروت فى السبعينيات أثناء الحرب الأهلية

رثاها بقصيدة عصماء من أروع الشعر العربى المعاصر نذكر بعضا منها وأعتقد أن هذه الحادثة

مثلت مرحلة تحول أخرى فى حياته

شكرا لكم...شكرا لكم

فحبيبتى قتلت وصار بوسعكم ان تشربوا

كأسا على قبر الشهيدة

وقصيدتى أغتيلت وهل من أمة فى الأرض

الا نحن تغتال القصيدة

×*×*

الآن ترتفع الستارة

سأعلن فى التحقيق أننى أعرف السياف قاتل زوجتى

وأوجه كل المخبرين

وأعلن أن عفافنا عهر

وتقوانا قزارة

وأن لافرق ما بين السياسة والدعارة

---- ----

بلقيس كانت أطول النخلات فى أرض العراق

بلقيس كانت أجمل الملكات فى تاريخ بابل

كانت حين تمشى

تتبعها طواويس وأيائل

بلقيس ياوجعى ويا وجع القصيدة

وهى قصيدة طويلة جدا

هذا قليل من كثير عن تجربة هذا الأنسان المتفرد نزار قبانى

نسيج وحده وفريد عصره عاش حياته بقناعاته ولم يداهن و لم يمارى

عبد الرحمن موسي ادريس
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 1830
نقطة : 6469
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 59
الموقع : مصنع سكر حلفا الجديدة
المزاج : مسلم/سنى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفارقات وتنبيه عن نزار قباني

مُساهمة من طرف امين كمال سكوتة في الثلاثاء 11 أكتوبر 2011, 11:28 pm

لا خلاف علي تميز وجمال حروفه - السؤال هو - هل يستحق كل التمجيد والعرفان والايمان بكونه شاعر النهضة وشاعر المرآة ؟؟ البعض يري بانه اسهم وبشكل فاعل في سفور المجتمع - اضلال المرآة وقيادتها نحو التمرد !! انتهاك ابسط الاعراف الدينية !! اليك بعض المختارات من القصائد التي تحسب عليه ....

يفتخر دوما بتمرده على تعاليم الدين ,
فيغمز , ويلمز أهل العلم والصلاح ,
ويصرح بذلك في
قصيدته **الخرافة**

حيث يقول : "
حين كنا في الكتاتيب صغارا
...

حقنونا بسخف القول ليلا ونهارا ...
درّسونا ... ركبة المرأه عورة !!
ضحكة
المرأة عورة !!

ويخاطب القمر بقوله : - "
ما الذي يفعله ضوء القمر , ببلادي .. ببلاد الأنبياء .. وبلاد البسطاء ..
فالملايين التي تركض من دون نعال .. والتي تؤمن في أربع زوجات , وفي يوم القيامة
" *؟؟؟


ثم انظر مدى تمرده على جميع
الشرائع والنصوص

حين يقول
" أحاول
– سيدتي- أن أحبك ..

خارج كل الطقوس .. وخارج كل النصوص ..
وخارج كل الشرائع
والأنظمة " .!!



وقد يزول بعض عجبك عند سماعك
قوله :" لا تستبدي برأيك فوق فراش الهوى

لأني
من الله ... لا أتلقى الأوامر" !!!

وهذا ما مارسه نزار في أغلب شعره –
ومن ذلك قوله : -
بدون نوافذ .. هربت شوارعه .. مآذنه ... كنائسه .. وفر الله مذعورا
وفر
جميع الأنبياء " ؟؟؟
* .

فتجده حينا متخذا إالهه هواه
في قوله :

" هو الهوى .. هو الهوى .. الملك القدوس , والآخر والقادر" !!!!.

وحينا متخذا من كلام الله
سبحانه وتعالى مادة لمجونه :

" وسوف تقولين .. في ذات يوم حزين
.. سلام على
الحب .. يوم يعيش .. ويوم يموت .. ويوم يبعث حيا

!!!!!
برائك هل هذه الاشعار تستحق ان يمجد ويخلد صاحبها ؟؟
الا تعتقدون بان اشعاره ساهمت في تسهيل السخرية بكل ماهو اسلامي حتي بات المراهقين لا يجدون حرجا ويجاهرون في ترديدها خلفه من دون وازع لكونه قدوتهم العليا ..


امين كمال سكوتة
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد المساهمات : 216
نقطة : 4463
تاريخ التسجيل : 24/02/2011
العمر : 35
الموقع : facebook.com/sakouta

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شكرا امين

مُساهمة من طرف ناصر البهدير في الخميس 13 أكتوبر 2011, 1:15 am

ربما فتحت نافذة لنقاش بحق يمثل نوع من الادراك المتعسف لفيزولجيا الشعر ودروبه المتشعبة والتي تتباعد على مسافات مختلفة. فالشعر انتاج انساني خالص تسمو به النفوس ولا تحده حدوده وان اخضعته للدين والقيم والاخلاق والمثل خاصة على انماطه وضروبه العديدة .. الشعر تجده في الدين والقيم والتاريخ والجغرافيا والسياسة وغيرها مثلما تجده في الزندقة والعهر والفسوق والفجور وهذا لا ينفي انه شعرا ولكن متى ما تماس مع الدين وقيمن واعرافنا واخلاقنا تشوبه شائبة وتقلل من قيمته وتحط منه خاصة ولوغه في الزندقة والكفر البواح بقدر ما يتم تقييمه واخضاعه للعقل والقلب واين انت تقف من تلك القيم والمثل وموقفك من الحياة عموما لانه سلاح فتاك يمكن ان تسخدمه في معتركها...
قد نجد اجود الشعر واجمل من كتب الشعر كانوا على مواقف شتى ومتضاده ومتناقضة ومتشاكسة .. بشار بن برد وامرؤ القيس وابن زيدون وما يكوفسكي (رحل منتحرا مثل الشاعر البورفسير عبد الرحيم ابو ذكرى) الذي كتب قصته قبل رحليه راثيا فيها الشاعر صديقه البروفسير الشاعر والاديب محمد عبد الحى (انتظرني ايها الراحل في الليل طويلا) وفعلا انتحر بعيد رحيل الشاعر محمد عبد الحى بوقت قصير .. والحلاج ملأ الدنيا شعرا صوفيا خالصا في مناجاءة الله وهو على مذهب خلاف اهل السنة وغيرهم ..
عموما اقول لك خذ ما يليك من اعذب الشعر واجوده بغض النظر عن موقفك الكلي من الشاعر وافكاره حتما ستجد شيئا مفيدا ...
فالشاعر نزار قباني اول من أسس مدرسة شعرية حديثة في السياسة وكتب اروع القصائد وعلى خطاه مضى اخرون وما يزالون ولقد صدع بالشعر الواقعي وان اختلفت معه في تلك الجزئيات المذكورة ... كثيرا ما اشبه الشعراء بالاصدقاء والزملاء واهل المعرفة وعلى قاعدة من كل بستان زهرة ... يمكن تاخذ اجمل مافي الاصدقاء من قيم على ان تترك المساويء فالكمال معدوم ... دعنا لا نفترض بان الصديق مثال كامل للاخلاق والمثل وايضا الشعراء مثل ذلك والكلام كثير ...

ناصر البهدير
مدير عام سابق

عدد المساهمات : 3661
نقطة : 10623
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 46
الموقع : البحرين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد تنبيه نزار قبانى

مُساهمة من طرف عبد الرحمن موسي ادريس في الخميس 13 أكتوبر 2011, 11:43 pm

بعد مطالعتى لتعقيب الحبيب ناصر عن الموضوع تزكرت مقولة للشاعر والأديب السودانى الراحل الأستاذ أبو آمنة حامد

فى حلقة تلفزيونية مع الفنان صلاح أبن البادية وجه الحضور أكثر من سؤال واحد للشاعر عن من هى الشخصية التى كتب

فيها هذه القصيدة وهى قصيدة سال من شعرها الذهب وهل هى حقيقية أم من خيال الشاعر رد عليهم ببيت للشاعر نزار يقول فيه

عندنا فى الشرق يقرأون القصيدة

ويقتلون صاحب القصيدة

ومضى قائلا أقرأ الشعر وتمتع بموسيقاه ووقعه على نفسك فان طابقت القصيدة حالة وجد تعيشها كان بها

وان لم تطابق حالتك تمتع بها كحالة ابداعية ولا تشغل نفسك فى من كتبت-

فالشعر حالة انسانية ابداعية تستدعى التفاعل معها كبناء فنى ابداعى دون البحث فى الحياة الشخصية للشاعر

وفى النهاية يبقى الأنتاج الفنى ارثا انسانيا للبشرية جمعاء

ولك الشكر الحبيب أمين

عبد الرحمن موسي ادريس
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 1830
نقطة : 6469
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 59
الموقع : مصنع سكر حلفا الجديدة
المزاج : مسلم/سنى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفارقات وتنبيه عن نزار قباني

مُساهمة من طرف حاتم عثمان يعقوب الدنجل في الجمعة 14 أكتوبر 2011, 9:13 pm

الخ امين كنا عاوزين نتكلم ةنقوم نحشش شوية لاكن لقينا في ناس خطيرة وكدة عشان كدة بقول ليك اقرة الردودحقتم واكتفي الاخوة ابدعو وهذا انما يدل علي الثقافة العالية عندهم ودرجة اطلاع فريدة كما كان في زماننا بان القاهرة تؤلف وبيروت تطبع والخرطوم تقرا هم من هذا الزمن الجميل زمن الاطلاع والمعرفة

حاتم عثمان يعقوب الدنجل
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 64
نقطة : 3728
تاريخ التسجيل : 13/10/2011
العمر : 43
الموقع : الدويم - جامعة بخت الرضأ
المزاج : عالي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفارقات وتنبيه عن نزار قباني

مُساهمة من طرف امين كمال سكوتة في الجمعة 14 أكتوبر 2011, 11:50 pm

جاييكم بي رواقة - لكن هبشة سريعة كدة ما بطالة - عبدالرحمن وناصر تطرقتم لثوابت لا خلاف عليها - قضيتي تختلف تماما عن ردودكم الكريمة والتي اوافقكم عليها تماما - لعلي لم اوضح جيدا استفساري ولذا كانت النتيجة عبارة عن نصائح باخز الجميل وترك القبيح وهو شي طبيعي وديدن كل عاقل - قضيتنا ايها السادة اكبر من تزوق الشعر واكبر من عبقرية شاعر مرهف - حوجتي الي تصنيفه كرمز ومناداته بذلك هو جزء من حيرتي - دعوة النسوة الي تغيير مفاهيمهن المغلوطة عن كونه شاعرعم الاول والاخير في حين ان البعض يجزم بانه عدو المرآة الاول والاخير ولا يستحق هذا اللقب - بعيدا عن مفرداته التي اتفق عليها مؤيديه ومنتقديه .. كلنا نعلم من هو هذا الهامة , كلنا نعلم ما ظهر منه - ودعوتكم هي ان لا علاقة لك بما بطن !!

امين كمال سكوتة
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد المساهمات : 216
نقطة : 4463
تاريخ التسجيل : 24/02/2011
العمر : 35
الموقع : facebook.com/sakouta

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفارقات وتنبيه عن نزار قباني

مُساهمة من طرف خالد حسن بخيت في السبت 15 أكتوبر 2011, 12:48 pm

حلاتكم لما تكونوا مروقين وتتثاقفوا بهدوء ...

وحلاة بلدي ...

بجيكم .. لو ربنا مد في العمر ..



..

مشرف المنتديات الأدبية


خالد حسن بخيت
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1930
نقطة : 7151
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : www.3aza.com/vb
المزاج : مسلم

http://www.3aza.com/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ويبقى الاختلاف حوله

مُساهمة من طرف ناصر البهدير في السبت 15 أكتوبر 2011, 5:46 pm

لا يقلل من شعر الشاعراختلاف الناس حوله وهذا ديدن الدنيا وطبيعة البشر في الاختلاف. فالشاعر نزار مثلا توجه البعض بغض النظر عن النوع كرمز للشعر المتحرر والذي فك اسار المرأة من قيودها وان كنت لا اتفق مع هؤلاء لان المعارك التي قادها كانت متقلبة ولكن ميزته عبقرية الشعر ومضامينه وقصيصته ومن ناحية اخرى عده المثقفون ركيزة الشعر السياسي والواقعي والذي قاد الجماهير العربية الى منزلة الوعى المبكر بقضاياهم الحقيقية وصولات نضالاتهم .. يعرف كيف يكتب ومتى ذلك؟ ولذا يتفق وتهتم به الناس ويلتفون حوله فاما موقفه من قضايا نون النسوة والذي يراه البعض متناقضا كشاعر متحرر من كل القيود ربما هذا ما يأخذه عليه البعض .. اقول لك هكذا الشعراء يتقلبون في افلاك الحيرة والموافق كحال الدنيا التي لا تستقر ودوننا المتنبيء صناجة العرب ومع ذلك اختلف البعض حوله حين مجد الملوك واستجداهم للجاه واكل العيش وايضا دونك احمد شوقي والذي صنفه البعض اميرا للشعراء حتى يوم الناس هذا وان اختلف البعض حوله .. طبيعة الاشياء والمواقف متبيانة حتى قراءة الاخرين خاصة النقاد تتحول بموقع الموقف الذي فيه هؤلاء .. والنقد يتأسس على رؤى مختلفة ولكل ناقد طريقته في الفحص والتشريح .. ومع ذلك اقول لك شيئا ويمكن ملاحظته على امتداد سيرة الادباء العظام احيانا كثيرة نجد ان الادباء والمفكرين تصنعهم وسائل الاعلام وهذا شيئا طبيعيا اذا عرفت من يقف وراء هذه الوسائل بغضها وغضيضها .. حيث تجد ان الكنيسة بمشتقاتها الكثيرة تقف خلف هذا الاديب او مؤسسات دينية اخرى او جماعات عرقية او سياسية تحدد له الرؤى والطريق. فالمهم تتباين الاشياء وطريقة تقييم المادة الادبية موضوع النزاع وموضعات الفكر عموما من حالة لأخرى. في السودان تجد مثلا الشاعر .... يسلك طريق الختمية والاتحادي الديمقراطي وهذا موقف انعكس على شعره ومع ذلك عده الناس شاعرا دون الالتفات الى موقفه وقضيته وهنالك شعراء كثر في مسالك هذه الجماعات السياسية يشنفون الاذان ببديع الشعر رغم مواقفهم السياسية والدينة وغيرها ... عموما تلك الرمزية التي تبوأ دفتها كما يظن البعض ربما محصورة في نطاق معين وربما متسعة في نطاقات اخرى ... فالشعر الحديث لم يتوقف في محطة قباني بل انطلق الى محطات اخرى .. فالان تميم البرغوثي ومظفر النواب وماجدة الغضبان وشباب كثر كسروا تابو الشعر النزاري ومع ذلك يبقى نزار مدرسة من ضمن المدارس التي اسست لى وعى جديد في نهضة الشعر الحديث خاصة انه تبنى رؤية فلسفية جديدة انتصرت للمراة في بعض القضايا وفي ذات الوقت انتصرت للجماهير التي عانت من النكبات العربية المتتالية في عهود مضت. ولكى تفهم نزار جيدا تتبع تاريخه مع ربطه بشعره حتى تقف على مدرسته المتقلبة بين مناصرة المرأة والجماهير وهل بلقيس هى من حرضته على هذه المعركة التي خاضها وانتصر بمقاييس ذلك الوقت .. عموما نزار مثل حالة فكرية مختلفة وقتذاك وكان نجم المرحلة ورمزها الاوحد من خلال طريقته الشعرية واساليبه ومواضيعه التي تناولها .. فتلك رمزية مضت واخرى في الطريق ويبقى الاختلاف حول نزارقباني مستمرا وان تعددت القراءات حول شعره. وفي نهاية الامر الشعر ادب كبير يصعب ان تقف على موضوعاته بمعزل عن الاخرى حتى يمكن التقييم الكامل واما تلك الرمزية هى محل شك مستمر لان الجماعات يمكن لها ان تصنع النجومية وان كان الادب بغير ذلك ولكن ماكينزم الاعلام يستطيع ان يصنع اديبا بمقايسس الوعى الان خاصة وسائل الاعلام التي تقدم التسلية وليس الوعى الفكرة.

ناصر البهدير
مدير عام سابق

عدد المساهمات : 3661
نقطة : 10623
تاريخ التسجيل : 30/01/2010
العمر : 46
الموقع : البحرين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى